صفحة من الأرشيف: قد تحتوي على معلومات قديمة

ليبيريا: وصول أول قافلة بالمساعدة الإنسانية إلى منطقة ميناء منروفيا

09-08-2003 بيان صحفي 03/56

جنيف/منروفيا(اللجنة الدولية للصليب الأحمر)- وصلت اللجنة الدولية ومنظمة "أطباء بلا حدود" في 8 أغسطس/آب إلى منطقة ميناء منروفيا للمرة الأولى منذ أن سيطرت عليها حركة "ليبيريون موحدون من أجل المصالحة والديموقراطية" عليها في 19 يوليو/تموز.

غادرت قافلة تضم خمس سيارات وشاحنة مع فريق من الأطباء والممرضين واللوجيستيين لتقييم الوضع الميداني وزيارة خمسة مستوصفات وضع فيها مدنيون جرحى كما حمل الفريق معه إمدادات طبية، شملت سوائل وريدية وما يكفي من الأدوية الأساسية لعلاج 2000 شخص طيلة ثلاثة أشهر.

وذكرت السيدة " دومينيك ليغم " ، رئيسة بعثة اللجنة الدولية " أن الوصول إلى هذه المنطقة سيتيح لنا فرصة توفير الرعاية الطبية الملائمة للمدنيين الجرحى الذين ظلوا يعيشون في ظروف مزرية دون مساعدة طيلة ثلاثة أسابيع تقريباً. "

وتركز اللجنة الدولية جهودها حالياً على جراحة الحرب (مستشفى " جون كينيدي " ) وتقديم المساعدة الطارئة (توفير الماء الصالح للشرب وترميم نظم الصرف الصحي) وعمل البحث عن المفقودين (إعادة جمع شمل الأطفال غير المصحوبين بعائلاتهم) لمصلحة النازحين والسكان المحليين. وتجري هذه الأنشطة في منطقة " مامبا بوينت " ووسط منروفيا و " سينكور " و " كونغو تاون " و " باينسفيل " و " هربل " .

يعمل حالياً مع اللجنة الدولية، التي ظلت في ليبيريا منذ عام 1990، فريق يضم 17 مندوباً أجنبياً وأكثر من 400 موظف محلي ومتطوع من الجمعية الوطنية للصليب الأحمر لهذا البلد.

 للمزيد من المعلومات المرجو الاتصال بالسيدة

 Virginia de la Guardia، بعثة اللجنة في منروفيا.

 الهاتف: 37747528089 ++