صفحة من الأرشيف: قد تحتوي على معلومات قديمة

ليبيريا: استئناف عمليات لم الشمل عبر الحدود

19-11-2003 بيان صحفي

قامت اللجنة الدولية للصليب الأحمر اليوم، وللمرة الأولى منذ شهر فبراير/شباط، بلم شمل أطفال يعيشون في غينيا بأسرهم في ليبيريا حيث أعيد ستة أطفال ليبيريين إلى أقربائهم في مونروفيا. كان هؤلاء الصغار، وهم أصلاً من مقاطعة "لوفا"، قد فروا من الحرب في عام 2002 حيث عاشوا في مخيمات اللاجئين في غينيا خلال السنتين الأخيرتين. وقد أعيدوا إلى العاصمة الليبيرية على متن طائرة خفيفة استخدمتها اللجنة الدولية منذ فبراير/شباط 2001 في لم شمل الأسر المشتّتة.

 
وتعكف المنظمة في الوقت الراهن على معالجة حالات ما يربو على 900 من الأطفال الليبيريين غير المصحوبين بذويهم في غينيا. وقد تم التعرّف على أماكن وجود أسر نحو 400 من هؤلاء الأطفال بواسطة رسائل الصليب الأحمر (وهي رسائل شخصية موجزة موجّهة للأقرباء الذين يتعذر الاتصال بهم بوسيلة أخرى بسبب النزاع المسلّح). وفي يناير/كانون الثاني وفبراير/شباط 2003 أعادت اللجنة الدولية 42 طفلاً ليبيريا إلى وطنهم إلا أن القتال فرض تعليق عمليات النقل هذه.
 
تتبادل جميع بعثات اللجنة الدولية في غرب أفريقيا المعلومات فيما بينها بشأن الأطفال المنفصلين عن أسرهم بسبب الحرب، وتعمل هذه البعثات معاً على اقتفاء أثر أقرباء أولئك الأطفال. وإذا ما تعرّف أحد أبناء الأسرة على الطفل عبر صورة فوتوغرافية، تقوم اللجنة الدولية بفحص المعلومات التي يقدمها هذا القريب فتقارنها بالمعلومات المستقاة من الطفل نفسه. ومتى تم التأكد من الصلة العائلية يُطْلب من القريب أن يكتب رسالة الصليب الأحمر إلى الطفل الذي يجوز له آنذاك أن يطلب الذهاب للعيش مع القريب.
 
وقبل شهر من الآن شنت اللجنة الدولية حملة واسعة النطاق للبحث عن المفقودين على امتداد غرب أفريقيا تحت عنوان " أين آباؤنا؟ " . وتُعْرَض حالياً صور 707 من الأطفال الليبيريين المسجّلين لدى المنظمة في ليبيريا وسيراليون وغينيا وكوت ديفوار وغانا على ملصقات معلقة في أماكن مثل الأسواق والمدارس والمستشفيات ومخيمات النازحين واللاجئين.
 
وقد افتتحت اللجنة الدولية مكتبين جديدين في ليبيريا، في كل من " زويدرو " و " فوانجاما " . وتشمل أنشطة اللجنة الدولية دعم المرافق الصحية ومشروعات المياه والصرف الصحي وتوفير إمدادات الطوارئ للمدنيين وزيارة المحتجزين وإعادة الروابط العائلية ونشر القانون الدولي الإنساني والعمل مع الجمعية الوطنية للصليب الأحمر الليبيري. 
 
لمزيد من المعلومات رجاء الاتصال بـ: فرجينيا دي لا غارديا، اللجنة الدولية، مونروفيا، هاتف رقم: 089 528 47 377+