صفحة من الأرشيف: قد تحتوي على معلومات قديمة

جمهورية أفريقيا الوسطى: أكثر من 4300 شخص يتلقون مساعدات في شمال- شرق البلاد

01-04-2014 بيان صحفي

بانغي (اللجنة الدولية للصليب الأحمر)- تمّكن خلال الأسبوع الماضي أكثر من 4300 شخص في مدينة "نديلي" شمال شرق جمهورية أفريقيا الوسطى من تسّلم المواد الغذائية والمستلزمات الأساسية التي وزعتها اللجنة الدولية للصليب الأحمر (اللجنة الدولية) بالتعاون مع الصليب الأحمر في جمهورية أفريقيا الوسطى.

بانغي (اللجنة الدولية للصليب الأحمر)- تمّكن خلال الأسبوع الماضي أكثر من 4300 شخص في مدينة "نديلي" شمال شرق جمهورية أفريقيا الوسطى من تسّلم المواد الغذائية والمستلزمات الأساسية التي وزعتها اللجنة الدولية للصليب الأحمر (اللجنة الدولية) بالتعاون مع الصليب الأحمر في جمهورية أفريقيا الوسطى.

وأدت أعمال العنف التي تهّز جمهورية أفريقيا الوسطى منذ شهر كانون الأول/ديسمبر 2012 والتي اشتدت حدتها منذ ثلاثة أشهر، إلى فرار العديد من العائلات من العاصمة بانغي ومن مناطق أخرى من البلاد بحثاً عن ملجأ بعيداً عن منازلهم في مناطق شمال البلاد بصورة خاصة. ويلاحظ السيد "غبريال موكالاي" رئيس البعثة الفرعية للجنة الدولية في "نديلي" قائلاً : " يزيد هؤلاء الوافدون الجدد من العبء الذي تتحملّه المجتمعات المحلية التي كانت تعاني أصلاً من الأزمة السائدة."

ويضيف السيد "موكالاي" قائلاً : " انخفض الإنتاج الزراعي في منطقة "نديلي" بسبب انعدام الأمن وشح الأمطار الأمر الذي يؤثر سلباً في كل الأنشطة الاقتصادية . وبفضل تضامن السكان، أمكن استقبال الكثير من الوافدين الجدد داخل الأسر إلا أن أعداداً أخرى كثيرة اضطرت إلى إيجاد مأوى لها داخل الحظائر أو في بيوت مهجورة."

ومن بين النازحين الذين يستمرون في التدفق نحو "نديلي"، مرّ بعضهم عبر تشاد. وسعياً إلى مساعدتهم في إعادة التوطين ، وزعت اللجنة الدولية المواد الغذائية والمستلزمات المنزلية الأساسية (وخاصة الأرز، واللوبيا، والزيت، والملابس التقليدية ، والبطانيات) على أكثر من 2300 نازح. ووزعت أيضاً المواد الغذائية على أكثر من 2000 شخص استقبلوا نازحين في بيوتهم.

ووزعت اللجنة الدولية في شهر شباط/فبراير 2014 بذور الخضراوات على 350 شخصاً من المنتجين الزراعيين من أجل تحسين غذاء السكان وتنويعه. وقدمت أيضاً إلى خمسة تجمعات من المزارعين نبتات المنيهوت المقاومة لمرض السرنج (الموزاييك) التي ستوزع لاحقاً على أكثر من 1500 شخص خلال الموسم القادم. وبالتوازي مع هذه المساعدات الزراعية، تؤمن اللجنة الدولية منذ شهر كانون الأول/ديسمبر 2012 صيانة شبكة توزيع المياه مما يتيح تزويد السكان بالماء بمعدل 250000 لتر يومياً.

أما في غرب البلاد الذي يشهد أيضاً أعمال العنف ونزوح السكان، قدمت اللجنة الدولية في شهري  شباط/فبراير وآذار/مارس مساعدات إلى السكان، فوزعت اللوازم المنزلية الأساسية على أكثر من 13000 شخص في "بويالي" ، و"ياميان"، وبوغبان" (الجانب الموجود في جمهورية أفريقيا الوسطى)، و"غاغا"، و"سيانغو" و"سانجيري".  

للمزيد من المعلومات، يُرجى الاتصال:
بالسيد Germain Mwehu  اللجنة الدولية، بانغي، الهاتف:  07 30 64 75 236 +