جمهورية أفريقيا الوسطى: تجدد مثير للقلق لأعمال العنف في "بانغي"

30-05-2014 بيان صحفي 14/91

بانغي/جنيف (اللجنة الدولية للصليب الأحمر)– أمام تصاعد التوتر وأعمال العنف في شوارع "بانغي" منذ بضعة أيام، تطلق اللجنة الدولية للصليب الأحمر نداءً لاحترام حياة المدنيين والجرحى والمرضى.

وقال رئيس بعثة اللجنة الدولية في عاصمة جمهورية أفريقيا الوسطى السيد "يورغ ايغلين" :" يساورنا قلق بالغ من الوضع السائد في "بانغي" اليوم. ومن الضروري احترام حياة السكان المدنيين وكرامتهم وحمايتهما، أياً كانت الظروف".

وقدِمت طواقم الجراحة التابعة للجنة الدولية إلى المستشفى العام في "بانغي" حيث تتولى معالجة الجرحى.

وذكّر السيد "يورغ ايغلين" بأنه: "من الضروري عدم إعاقة إجلاء الجرحى والمرضى، وعملية جمع الجثث التي ينبغي أن يتيسر تنفيذها في أمان تام. وندعو جميع حاملي السلاح إلى تسهيل وصول العاملين مع الصليب الأحمر إلى الأشخاص المحتاجين لمساعدتهم وتأديتهم لعملهم المحايد وغير المتحيّز".
  

للمزيد من المعلومات، يُرجى الاتصال:
بالسيد Germain Mwehu ، اللجنة الدولية، بانغي،  الهاتف: 3007 64 75 236+
أو السيدة Marie-Servane Desjonquères ، اللجنة الدولية، جنيف، الهاتف: 36 06 574 79 41+، حساب "تويتر"
Twitter @MsdjkrICRC