من الأقوال إلى الأفعال:أدلة مستمدة من الجمعيات الوطنية للصليب الأحمر والهلال الأحمر لتطبيق المبادئ على أرض الواقع

17 شباط/فبراير 2016

يوضِّح هذا المقال، الذي يستند إلى أدلة مستقاة من خمس جمعيات وطنية مختلفة، كيفية تطبيق المبادئ الأساسية للحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر تطبيقاً عملياً في السياقات المختلفة في عالم اليوم. فقد أثبتت البحوث أن المبادئ ليست محض مفاهيم مجرّدة، بل أدوات عملية لاستهلال طائفة من البرامج وتنفيذها، لا سيما في الأوضاع الصعبة. وتتمثل أهمية المبادئ الأساسية في زيادة الوصول أثناء النزاعات وفي حالة السلم على حدٍ سواء. ويمثّل وجود قيادة قوية عاملاً مهماً لكفالة تطبيق المبادئ، لا سيما عند ظهور تحديات تواجه حياد المنظمة. وفي نهاية المطاف، تتضافر المبادئ السبعة جميعاً وتزيد من قوة البرامج عندما تعمل في إطار الحركة.

 

أميليا ب. كاياز

مستشارة أولى في شعبة السياسات الإنسانية في الصليب الأحمر البريطاني.

 

"أميليا ب. كاياز" هي مستشارة أولى في شعبة السياسات الإنسانية في الصليب الأحمر البريطاني. بدأت في العمل مع الحركة الدولية للصليب الأحمر والمنظمات غير الحكومية منذ عام 1997، عندما أُوفدت لأول مرة إلى ألبانيا وكوسوفو.