Photo: Evgeniy Maloletka/AP/Keystone

أوكرانيا: اللجنة الدولية تدعو إلى حل عاجل لإنقاذ الأرواح والحيلولة دون انزلاق الأوضاع إلى الأسوأ في ماريوبول

بيان صحفي 13 آذار/مارس 2022 أوكرانيا

جنيف (اللجنة الدولية) – حذرت اللجنة الدولية للصليب الأحمر (اللجنة الدولية) اليوم من الأوضاع بالغة السوء التي تنتظر مئات الآلاف من المدنيين المحاصرين في أتون القتال المحتدم في مدينة "ماريوبول"، ما لم تتوصل أطراف النزاع إلى اتفاق إنساني محدد المعالم في أسرع وقت.

 وقال رئيس اللجنة الدولية، السيد "بيتر ماورير": "ندعو جميع الأطراف المنخرطة في القتال إلى وضع الضرورات الإنسانية في صدارة الأولويات، فسكان "ماريوبول" عانوا على مدار أسابيع من أوضاع كابوسية دفعت بهم إلى حافة الهاوية، ولا بد من وضع حد لكل ذلك الآن، ولا بد من ضمان سلامة السكان وإتاحة سبل حصولهم على الغذاء والمياه والمأوى."

 ويواجه مئات الآلاف من سكان المدينة الآن نقصًا شديدًا أو تامًا في ضرورات الحياة الأساسية، مثل المواد الغذائية والمياه والأدوية. ويتخذ أفراد من جميع الأعمار، من بينهم موظفون لدينا، من الأقبية الباردة ملجأ لهم، لكن الظروف تضطرهم إلى مغادرة هذه الملاجئ بحثًا عن المأكل والمشرب في مخاطرة بالحياة ذاتها. بينما جثث القتلى من المدنيين والمقاتلين عالقة تحت الأنقاض أو ملقاة في العراء في موضع سقوطها. ولا يجد المصابون بإصابات مستديمة أو أمراض مزمنة ومستعصية علاجًا لآلامهم، فهنا تجري فصول معاناة إنسانية هائلة الأبعاد.

 وقال مدير العمليات الميدانية للجنة الدولية في "ماريوبول"، السيد "ساشا فولكوف": "أصوات القتال لا تنقطع. تُضرب المباني فتطير الشظايا في كل مكان. هذه هي الأوضاع التي يعايشها كل سكان المدينة."

 ولتخفيف هذا الوضع المأساوي والحيلولة دون تفاقم المعاناة، لا بد من التوصل إلى اتفاق محدد المعالم ودقيق وقابل للتنفيذ دون إبطاء ليتمكن المدنيون الراغبون في المغادرة من الانتقال إلى مكان لآمن، ولإيصال المساعدات الضرورية لإنقاذ الأرواح إلى السكان الذين لا يستطيعون المغادرة أو يرغبون في البقاء داخل المدينة.

 ولا بد أن تتفق الأطراف المنخرطة في القتال على أساليب العمل والتوقيت المناسب لوقف إطلاق النار، والأماكن الدقيقة لمسارات المرور الآمن، وأن تضمن بعدئذ احترام هذا الاتفاق. كما تحتم الضرورة نشر إشعار مبكر بهذا التوقيت لضمان تعميم المعلومات بفعالية على مختلف مستويات سلسلة القيادة العسكرية، وكذا إعلام السكان المدنيين بهذه المستجدات، وخاصة في ظل تردي أوضاع شبكات الاتصالات والكهرباء أو انقطاعها. ومن المهم كذلك أن تبادر أطراف النزاع إلى إخلاء الطرق من أي عوائق تحول دون مرور المدنيين بشكل آمن. واللجنة الدولية على أهبة الاستعداد للعمل وسيطًا محايدًا وتيسير سبل الحوار بشأن هذه القضايا الإنسانية.

 وتناشد اللجنة الدولية أطراف النزاع باحترام القانون الدولي الإنساني؛ فلا يجوز استهداف المدنيين الذين لا يشاركون في الأعمال العدائية، والبنية التحتية المدنية، والمستشفيات وأفراد الخدمات الطبية. وعلى أطراف النزاع بذل كل في وسعها لتجنب وضع أهداف عسكرية داخل المناطق المكتظة بالسكان أو على مقربة منها، ولحماية المدنيين من آثار الهجمات. كما يجب إتاحة السبل للمدنيين للفرار من مناطق القتال، سواء تم الاتفاق على مسارات رسمية للمرور الآمن أم لا.

 الوقت يداهم مئات الآلاف من العالقين وسط المعارك، وسيسجل التاريخ وقائع ما يجري الآن في "ماريوبول" بعين ملؤها الفزع ما لم تتوصل أطراف النزاع إلى اتفاق في أسرع وقت ممكن.

 

ملاحظة للمحررين والمنتجين:

1-    أنشئت اللجنة الدولية للصليب الأحمر عام 1863، وتباشر أعمالها في جميع أنحاء العالم لمساعدة المتضررين من النزاعات والعنف المسلح، ونشر القوانين التي تؤمن الحماية لضحايا الحروب. وينبع التفويض الممنوح للمنظمة، التي تتصف بالحياد والاستقلال وعدم التحيز، من اﺘﻔﺎﻗﻴﺎﺕ ﺠﻨﻴﻑ ﻟﻌﺎﻡ 1949. ويقع مقرها في مدينة جنيف بسويسرا، وتعمل في أكثر من 100 بلد حول العالم.

2-    تباشر اللجنة الدولية عملياتها في أوكرانيا منذ عام 2014، ويتألف الفريق التابع لها في البلاد من أكثر من 600 موظف. وتتعاون المنظمة بشكل وثيق مع جمعية الصليب الأحمر الأوكراني وشركائنا في الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر لزيادة حجم استجابتنا بما يلبي الاحتياجات الإنسانية الهائلة التي لا تنفك تتزايد في أوكرانيا.

 

 لمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال بـ:

السيد Jason Straziuso، مقر اللجنة الدولية في جنيف، الهاتف: 41949793512+ ، البريد الإلكتروني: jstraziuso@icrc.org

السيدة Ruth Hetherington، مقر اللجنة الدولية في جنيف، الهاتف: 41217793223+، البريد الإلكتروني: rhetherington@icrc.org

 

  لمشاهدة وتنزيل آخر أخبار اللجنة الدولية المصورة بالفيديو بالنوعية الصالحة للبث، يرجى زيارة

www.icrcvideonewsroom.org

للاطلاع على جهود اللجنة الدولية لوضع حد للاعتداءات على المرضى والعاملين في مجال الرعاية الصحية، يرجى زيارة

www.healthcareindanger.org

تابعوا أخبار اللجنة الدولية على فيسبوك facebook.com/ICRCarabic وتويتر twitter.com/icrc_ar