سورية: العيادات المتنقلة وسيلة لجلب الرعاية الصحية الضرورية إلى المناطق النائية

31 آب/أغسطس 2015

لا شك أن النزاع في سورية أثر تأثيرًا بالغًا في منظومة الرعاية الصحية في البلد. فكيف من الممكن أن يعتني المرء بنفسه إذا مرض في ظروف لا يتسنى له فيها الحصول على قرص "أسبرين" إلا بشق الأنفس؟ تقوم تسع وحدات صحية متنقلة تابعة للهلال الأحمر العربي السوري، تدعمها اللجنة الدولية للصليب الأحمر والاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر، كل يوم بزيارة أبعد المناطق النائية في سورية لتقديم خدمات الرعاية الصحية إلى قاطنيها. شاهد ما يقدمه أحد هذه الفرق في قرية الملاحة، التي تبعد نحو 100 كم عن مدينة حمص.

نحن بحاجة لمساعدتكم اليوم لنواصل إنقاذ الأرواح في سورية. تبرعكم يُسهم في تيسير حصول الأفراد الأكثر استضعافًا على الرعاية الصحية الأساسية. بادروا بالتبرع الآن.