الإمارات العربية المتحدة: منتدى بشأن العمل الإنساني المترسخ في الإسلام والقانون الدولي الإنساني

02 تشرين الثاني/نوفمبر 2014

الكويت (اللجنة الدولية للصليب الأحمر) – سيعقد "المنتدى الأول بشأن العمل الإنساني المترسخ في الإسلام والقانون الدولي الإنساني" في مبنى المدينة العالمية للخدمات الإنسانية في دبي يومي 29 و30 تشرين الأول/أكتوبر وسيشارك في تنظيمه كل من اللجنة الدولية للصليب الأحمر والمدينة العالمية للخدمات الإنسانية ومجلس اللاجئين النرويجي.

لقد قال نائب رئيس البعثة الإقليمية للجنة الدولية في الكويت السيد يحيى خليل في معرض حديثه: "يتناول هذا المنتدى الأول من نوعه في دبي أحكام القانون الدولي الإنساني والأحكام المترسخة في الإسلام التي ترمي إلى التخفيف من معاناة ضحايا الحرب - وخصوصا معاناة المقاتلين الجرحى وأسرى الحرب- وهي أحكام تتكامل فيما بينها. وهذا المنتدى مناسبة أيضا للارتقاء بمستوى وعي المشاركين بالعمل الإنساني المحايد والمستقل الذي تقوم به اللجنة الدولية في المنطقة. "

ويشارك في هذا المنتدى نحو 50 ممثلا عن مختلف المؤسسات الحكومية المحلية وغير الحكومية والمؤسسات الخيرية وعن المنظمات الدولية ووكالات الإغاثة.
وقالت المديرة التنفيذية للمدينة العالمية للخدمات الإنسانية السيدة شيماء الزرعوني: "يسعدنا أن نشترك مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر ومجلس اللاجئين النرويجي في استضافة منتدى كهذا لتبادل المعلومات. إن بنيتنا التحتية الفريدة هنا في المدينة العالمية للخدمات الإنسانية تمكن أعضاءنا وشركاءنا من استخدام مرافق دبي التي لا تضاهى من أجل بناء القدرات وتبادل المعلومات والحوار بشأن مختلف المواضيع المتعلقة بالمجال الإنساني. وإننا نغتنم هذه الفرصة للتعبير عن امتناننا للمنظمين ولوزارة التنمية والتعاون الدولي على افتتاح المنتدى وعلى الدعم المتواصل."

وتجري محادثات مستفيضة بين المشاركين حول مواضيع مثل الحماية العامة والحماية الخاصة للأشخاص والممتلكات في زمن النزاعات المسلحة والمبادئ الأساسية التي تحكم وسائل الحرب وأساليبها والعواقب الوخيمة التي يمكن أن تنجم عندما يستهدف كل من العاملين في الرعاية الصحية ومرافقها. ويجري النظر حاليا أيضا في سبل تحسين الامتثال للقانون الدولي الإنساني ولأحكام الشريعة الإسلامية في هذا الصدد.
وقال مدير مكتب مجلس اللاجئين النرويجي في الخليج السيد ماريو ستيفان: "هذا المنتدى فرصة لنا كي نبرز أوجه التشابه بين أحكام الإسلام وأحكام القانون الدولي الإنساني في هذا الصدد في ظل النزاعات الراهنة التي تدور في العالم، وخصوصا في منطقة الشرق الأوسط".

وإن أكثر من نصف العمل الإنساني الراهن للجنة الدولية، من حيث الموارد المخصصة، تضطلع به في النزاعات المسلحة في الشرق الأوسط، ويتعلق الأمر بالسجناء أو النازحين أو عائلات المحتجزين أو غيرهم من المحتاجين للإغاثة. وقد سبق للجنة الدولية أن عقدت محافل مماثلة في أفغانستان واليمن والكويت والمملكة العربية السعودية.

للمزيد من المعلومات، يُرجى الاتصال:

بالسيد فؤاد بوابة، بعثة اللجنة الدولية، الكويت، الهاتف: 96525322062 + أو 96597879434 +