أول ورشة عمل حول "الرعاية الصحة في خطر" بمنطقة الخليج

22 تشرين الأول/أكتوبر 2014

أبو ظبي- بالتعاون مع إدارة الإعلام في هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، نظمت البعثة الإقليمية للجنة الدولية للصليب الأحمر في الكويت ورشة عمل لمدة يومين حول "الرعاية الصحية في خطر"، وذلك في 22 تشرين الأول/ أكتوبر 2014. جمعت هذه الورشة أكثر من 15 مشارك من مختلف المؤسسات الطبية والصحية الحكومية وغير الحكومية بالإضافة إلى الموظفين والمتطوعين المتخصصين في هيئة الهلال الأحمر الإماراتي. وهذه الورشة هي الأولى من نوعها التي تجري في إحدى دول مجلس التعاون الخليجي.

جرت فعاليات ورشة العمل في مقر الهيئة في أبو ظبي، وهدفت إلى:

- زيادة الوعي حول قضية انعدام الأمن بالنسبة للعاملين في مجال الرعاية الصحية.
- استعراض الجوانب الرئيسية للمشروع والتقدم الذي تم إحرازه منذ عام 2011.
- تسليط الضوء على الأدوار التي يمكن أن تقوم بها مختلف الجهات المعنية مع التركيز على الجمعيات الوطنية.
- زيادة الوعي حول أدوار ومسؤوليات العاملين في مجال الرعاية الصحية.
- تعريف المشاركين بالأدوات المتاحة لمشروع الرعاية الصحية في خطر.

وعلى هامش الورشة، أكد الأمين العام لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي، السيد محمد الفلاحي، على "ضرورة إيلاء موضوع الورشة أهمية كبيرة لأنه يتناول قضية تتعلق بإنقاذ حياة كثير من الناس المتأثرين بالنزاعات المسلحة". كما شدد السيد الفلاحي على "أهمية تمكين الجرحى والمرضى من الوصول الآمن لمنشآت الرعاية الصحية لتلقي العلاج". من جهته، ركز نائب رئيس البعثة الإقليمية للجنة الدولية للصليب الأحمر في الكويت، السيد يحيى خليل، على التعاون البناء بين البعثة الإقليمية وهيئة الهلال الأحمر في مختلف المجالات وقال "أن انعقاد هذه الورشة، وهي الأولى من نوعها التي تجري في دول مجلس التعاون الخليجي، هو انعكاس لحسن هذا التعاون".

للمزيد من المعلومات، يُرجى الاتصال:

بالسيد فؤاد بوابة، بعثة اللجنة الدولية، الكويت، الهاتف: 96597879434+