أربيل: بصيص أمل جديد، اللجنة الدولية للصليب الأحمر تفتتح أكبر مركز لإعادة التأهيل البدني في العراق

بيان صحفي 15 آذار/مارس 2022 Iraq العراق

افتتحت اللجنة الدولية للصليب الأحمر يوم 15 آذار 2022 رسميًا مركزها الجديد لإعادة التأهيل البدني في مدينة أربيل شمال العراق. ويعد هذا المجمع المشيد على مساحة 14,630 مترًا مربعًا الأكبر من نوعه في البلاد؛ والذي سيقدم مجموعة واسعة من خدمات إعادة التأهيل البدني عالية الجودة والمستدامة.

سيجهَّز المركز ليكون قادرًا على تقديم خدماته سنويًا إلى 6000 شخصٍ من ذوي الإعاقة من سكان إقليم كردستان العراق والمحافظات المجاورة بضمنها نينوى، وكركوك، وديالى، بالإضافة إلى النازحين في الداخل واللاجئين ومعظمهم من سوريا.

يحصل مراجعو المركز على خدماتٍ متنوعةٍ تتضمن تركيب أطراف صناعية ومساند تقويمية، والحصول على كراسي متحركة، ومعينات للمشي، وأدوات ضرورية أخرى لمساعدتهم في أداء الأنشطة اليومية. ويقدم المركز أيضًا منحًا مالية لتأسيس مشاريع صغيرة، إلى جانب التدريب المهني والدعم في مجال الصحة النفسية والدعم النفسي الاجتماعي للأشخاص ذوي الإعاقة، وهذا كله يسهم في إدماجهم على نحوٍ مستمرٍ في المجتمع الذي يعيشون فيه.

يقول السيد جان جيروم كاسابيانكا، رئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر في العراق: "تعد الخدمات التي يقدمها المركز في غاية الأهمية لإعادة تأهيل الأشخاص ذوي الإعاقة وإدماجهم في المجتمع بهدف مساعدتهم في استعادة ثقتهم بأنفسهم واستقلاليهم وقدرتهم على إعالة عائلاتهم".

يعاني قطاع إعادة التأهيل البدني من مصاعب جراء شحة الممارسين الماهرين. وتشير التقديرات إلى وجود أكثر من 600,000 عراقي ممن هم بحاجة إلى خدمات إعادة التاهيل البدني، من بينهم 200,000 شخصٍ يحتاجون إلى طرف صناعي و/أو مسند تقويمي. وبهدف معالجة نقص الكوادر الماهرة، استحدثت اللجنة الدولية، بالتعاون مع جامعة أربيل التقنية، برنامجًا دراسيًا أمده 4 سنوات في قسم الأطراف الصناعية والمساند في أربيل. وفي هذا القسم، يجري تعليم الطلبة من جميع أنحاء العراق وتدريبهم ليصبحوا مختصين في هذا المجال.

ويوضح السيد بختيار اسماعيل محمد، الذي يعمل بصفة مساعد فني أطراف صناعية في المركز: "إن مستوى الخبرة والمعرفة الفنية والتدريب أثناء العمل الذي نتلقاه تعد جوانب مهمة لتطوير عملنا بصفتنا مختصين في هذا المجال. أنا أشعر بالفخر، بصفتي مواطنًا عراقيًا، لقدرتي على مساعدة الآخرين ولكوني مصدر أمل لهؤلاء الأشخاص لمواصلة عيش حياتهم على أفضل نحوٍ ممكن".

احصائيات رئيسية:

• حصل أكثر من 23,000 شخص من ذوي الإعاقة على خدماتٍ من مركز إعادة التأهيل البدني في أربيل الذي تديره اللجنة الدولية وكذلك بقية المراكز التي تحظى بدعم اللجنة الدولية في عموم البلد.

• وفقًا لوزارة الصحة العراقية، تشير التقديرات إلى أن 15% من سكان العراق هم من ذوي الإعاقة (أي ما يقارب 6 مليون شخص).

• قدم مركز إعادة التأهيل البدني في أربيل الذي تديره اللجنة الدولية بين عامي 1996 – 2021 خدماتٍ في هذه المجال إلى 16,320 شخصًا بضمنهم أكثر من 8,000 شخصٍ من مبتوري الأطراف كان من بينهم 2,750 شخصًا من ضحايا المخلفات الحربية و2,100 شخصٍ بُترت أطرافهم جراء النزاعات المسلحة.

• تقدم اللجنة الدولية الدعم حاليًا إلى خمسة مراكز لإعادة التأهيل البدني في العراق في الناصرية، والموصل، والفلوجة، وأربيل، وبغداد.

للمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال بـ:

أفين ياسين، أربيل: +964 771 994 5066، avyassin@icrc.org

هبة عدنان، بغداد: +964 790 191 6927، hadnan@icrc.org

يمكنكم تحميل مقاطع الفيديو الخاصة بالحملة: Google Drive

يمكنكم متابعة اللجنة الدولية للصليب الأحمر في العراق على صفحات التواصل الاجتماعي أدناه:

www.facebook.com/ICRCIQ

www.twitter.com/ICRC_IQ

www.instagram.com/ICRC_IRAQ