يوزع المتطوعون الأقنعة القماشية التي أنتجها النازحون في كاشين. تصوير: May Myat Noe Aye – اللجنة الدولية

ميانمار: إنتاج أقنعة قماشية قابلة لإعادة الاستخدام لمواجهة كوفيد-19

تدعم اللجنة الدولية للصليب الأحمر المجتمعات النازحة في محاولة منها للتخفيف من تفشي جائحة كوفيد-19 وتشجيع العيش المستدام من خلال تزويدها بإمدادات المنسوجات اللازمة لإنتاج أقنعة وتوزيعها في ولايتي كاشين وراخين، ميانمار.
مقال 18 تشرين الثاني/نوفمبر 2020 ميانمار

شكلت جائحة كوفيد-19 تحديًا إضافيًا للعديد من العائلات النازحة التي تعيش في جميع أنحاء ميانمار. وللتصدي لهذه الأزمة انتهز زهاء 350 خياطًة في ولاية راخين الفرصةَ لاستخدام مهاراتهن ومساعدة مجتمعاتهن المحلية في التخفيف من آثار الجائحة.

وبدعم من اللجنة الدولية، بدأت هؤلاء الخياطات في العمل وأنتجن 123 ألف قناع وجه قماشي قابل لإعادة الاستخدام، في مدة أسبوعين فقط. توزع هذه الأقنعة على العائلات التي تعيش في مخيمات مؤقتة في راخين، للمساعدة في الحد من انتشار عدوى كوفيد-19.

تدعم اللجنة الدولية إنتاج الأقنعة وتوزيعها في المجتمعات النازحة - كاشين، ميانمار

وبعد انقضاء شهرين، تتواصل الجهود مع عمل اللجنة الدولية في كاشين للإشراف على الظروف المعيشية للنازحين داخليًا، الذين أضيرت حياتهم بالنزاع المسلح المستمر، وللتخفيف من انتشار الجائحة في إطار التصدي لكوفيد-19.

عملت اللجنة الدولية مع 73 خياطة في 45 مخيمًا للنازحين داخليًا لإنتاج أقنعة قماشية قابلة لإعادة الاستخدام. وزودتهن اللجنة الدولية بالمواد والمعدات الأساسية، وأثمرت جهودهن تصنيع أكثر من 92 ألف قناع للوجه، وزعت على 28 ألف شخص.

ومثلما كان حال البرنامج التجريبي في راخين احتشدت الخياطات في كاشين أيضًا بدعم من اللجنة الدولية بهدف إنتاج أقنعة لأسرهن ومجتمعاتهن. وقد كفلت هاتان المبادرتان في الولايتين قدرة العائلات النازحة على الحصول على ما لا يقل عن قناعين قابلين لإعادة الاستخدام لكل شخص، وتمكنت الخياطات من كسب الدخل ومد يد العون لمجتمعهن.