أفغانستان: اختطاف أحد موظفي اللجنة الدولية للصليب الأحمر

19 كانون الأول/ديسمبر 2016

جنيف/كابول – اختُطف أحد موظفي اللجنة الدولية للصليب الأحمر في أفغانستان. وجرى الحادث صباح اليوم حوالي الساعة 11 صباحًا بالتوقيت المحلي. 

كان عدد من موظفي اللجنة الدولية مسافرين في مركبتين من مزار الشريف إلى قندوز عندما أوقفهما رجال مسلحون مجهولو الهوية. واختُطف أحد هؤلاء الموظفين بينما سمح للباقين بالمغادرة.

وقالت رئيسة بعثة اللجنة الدولية في أفغانستان، السيدة "مونيكا زاناريلي": "يساور اللجنة الدولية قلق بالغ بشأن سلامة زميلنا المختطف. وتبذل اللجنة الدولية قصارى جهدها لمعرفة ملابسات الحادث بدقة، وضمان إطلاق سراحه سالمًا ودون شروط في أقرب وقت ممكن."

وتُجري اللجنة الدولية اتصالاتها بسلطات عديدة في البلاد سعيًا لضمان إطلاق سراح الموظف المختطف. وقد أُحيطت عائلة الموظف المختطف علمًا بالحادث. ولن يكون من الملائم في هذه المرحلة تقديم المزيد من المعلومات بشأن الحادث.

وتعمل اللجنة الدولية في أفغانستان منذ نحو ثلاثين عامًا، حيث تقدم الرعاية الصحية وتوفر الدعم لخدمات المياه والصرف الصحي وتؤدي دور الوسيط المحايد لتيسير إتمام العمل الإنساني. 

لمزيد من المعلومات، يُرجى الاتصال:

بالسيدة: Anastasia Isyuk، اللجنة الدولية للصليب الأحمر، جنيف: 0041227303443  أو 0041792519302 (هاتف جوال)

بالسيد: Albert Madrazo، اللجنة الدولية للصليب الأحمر، كابول (باللغة الإنجليزية): 0093790898184

بالسيد Ramin Ayaz Ahmad، اللجنة الدولية للصليب الأحمر، كابول (باللغة البشتوية، الدارية): 0093794618908