الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر الدولي تستنكر مقتل مدنيين وستة من عمال الإغاثة في الصليب الأحمر النيجيري

18 كانون الثاني/يناير 2017

تعرب الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر الدولي عن صدمتها إزاء سقوط قتلى في صفوف المدنيين وستة من عمال الإغاثة في الصليب الأحمر النيجيري إثر غارة جوية على بلدة "ران"، بالقرب من حدود نيجيريا مع الكاميرون.

وعلق السيد "بولاجي أكبان أناني"، رئيس جمعية الصليب الأحمر النيجيري، قائلًا: "نشعر بحزن عميق لفقدان ستة من زملائنا وصدمنا وقوع حادث بهذا الحجم بين المدنيين. قلوبنا وصلواتنا مع الثكالى والجرحى، بينما يظل التزامنا راسخًا لا يتزعزع نحو أولئك الذين يحتاجون إلى المساعدة".

وتواجد عمال الصليب الأحمر الستة في "ران" للمشاركة في عملية إنسانية لتقديم المواد الغذائية لأكثر من 25,000 نازح.

وبعد ساعات من الهجوم الذي وقع يوم الثلاثاء، أُرسل فريق جراحي من اللجنة الدولية إلى "ران"، في حين تأهب فريق جراحي آخر تابع للجنة الدولية في "مايدوغوري" لدعم وزارة الصحة في استقبال المصابين. وتولى الفريق العامل في "ران" أعمال فرز إصابات نحو 100 مصاب، بينما أجلي تسعة مصابين حالتهم حرجة على متن طائرة مروحية أقلتهم إلى "مايدوغوري" يوم الثلاثاء. ويتبقى في "ران" نحو 90 مصابًا، إصابات 46 منهم بالغة ويلزم إجلاؤهم إلى "مايدوغوري" على جناح السرعة. ويحصل المرضى على الرعاية في ساحة في الهواء الطلق في بيئة محفوفة بالمخاطر.

وصرح دكتور "لوران سينغا"، جراح تابع للجنة الدولية يعمل في "ران"، قائلًا: "شرعنا في تنفيذ الإجراءات الطبية في "ران" بُعيد وقوع الحادث. الظروف هنا غير ملائمة لإجراء العناية اللاحقة للعمليات الجراحية، لذا لا بد من إجلاء جميع المرضى إلى "مايدوغوري" في القريب العاجل".

وتعرب الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر عن خالص تعازيها لعائلات جميع القتلى والمصابين، بمن في ذلك العاملين لدى منظمة أطباء بلا حدود.

وقال السيد" "إلوا فييون" رئيس بعثة اللجنة الدولية في نيجيريا: "من غير المقبول سقوط هذا العدد الكبير من المدنيين بين قتيل وجريح. يجب وضع جميع التدابير اللازمة للحيلولة دون تكرار هذا الحادث المأساوي مرة أخرى. ونحن ملتزمون بمواصلة تقديم المساعدات الإنسانية إلى الأشخاص المتضررين من النزاع في شمال شرق نيجيريا".

وتُذكر الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر الجميع بوجوب تمكين جميع عمال الإغاثة من ممارسة مهامهم بأمان والسماح لهم بإيصال المساعدات الحيوية حيثما تكون هناك حاجة إليها دون خوف من أن تزهق أرواحهم. وينبغي أن تتقيد أطراف النزاع بالتزاماتها بموجب القانون الدولي الإنساني لضمان عدم تعرض المدنيين للضرر جراء العمليات القتالية.

 

لمزيد من المعلومات، يُرجى الاتصال:

السيد Nwakpa O. Nwakpa، جمعية الصليب النيجيري، الهاتف: +  00 62 473 803 234  ؛ البريد الإلكتروني: nwakpaon@redcrossnigeria.org

السيدة Aleksandra Matijevic Mosiman، بعثة اللجنة الدولية في أبوجا، الهاتف: + 02 90 418 706 234 أو +  68 41 595 703 234 

السيدJason Straziuso ، بعثة اللجنة الدولية في نيروبي، الهاتف: +026  622 733 254 

السيدة Elodie Schindler، اللجنة الدولية في جنيف، الهاتف: +86 21 730 22 41  أو +17 32 217 79 41    

السيد Benoit Matsha-Carpentie، الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر، الهاتف: + 96 46 730 22 41  أو + 2413 213 79 41