العراق: اللجنة الدولية تطلب 36 مليون فرنك سويسري لزيادة حجم المساعدات بشكلٍ ملحوظ

11 آيار/مايو 2015
العراق: اللجنة الدولية تطلب 36 مليون فرنك سويسري لزيادة حجم المساعدات بشكلٍ ملحوظ
CC BY-NC-ND/ICRC/R.ElHage

بغداد/جنيف (اللجنة الدولية للصليب الأحمر) – أكدت اللجنة الدولية للصليب الأحمر على ضرورة تضافر جهود جبارة من أجل التصدي للزيادة الهائلة في أعداد الذين اضطروا إلى الفرار من منازلهم في العراق. وأطلقت اللجنة الدولية مناشدة بهدف جمع 36 مليون فرنك سويسري للمساعدات (حوالي 38.5 مليون دولار أمريكي أو 34.3 مليون يورو)، تضاف إلى الميزانية المخصصة للعراق للمساعدة على تلبية الاحتياجات المتزايدة لهؤلاء النازحين.

ويبلغ عدد النازحين داخليًا في البلاد في الوقت الحالي قرابة 2.7 مليون شخصًا، بعد زيادة أعدادهم من حوالي 300.000 نازح في بداية عام 2014. وهذا الارتفاع ناجمٌ عن تصاعد القتال في مناطق مختلفة من البلاد.

وقال مدير عمليات اللجنة الدولية، السيد "دومينيك شتيلهارت"، الذي يزور العراق حاليًا لمدة خمسة أيام: "لحقت أضرار بالبنية الأساسية في المناطق المتضررة من جرّاء القتال. وتأثرت الخدمات الأساسية، على سبيل المثال، الصحة والمياه تأثرًا بالغًا. ومجمل القول أن الاحتياجات الإنسانية تشهد تزايدًا مخيفًا." وأضاف السيد "شتيلهارت" قائلاً: "من شأن التبرعات الإضافية أن تعيننا على توفير المساعدات لزهاء 900.000 شخص. وسوف يحتل توفير المياه النظيفة أولوية أساسية لا سيما مع ارتفاع درجات الحرارة في فصل الصيف. وسوف تُوجَّه التبرعات الإضافية أيضًا لدعم المرافق الصحية التي لحقتها أضرار بالغة أو دُمِّرت بالكامل من جرّاء القتال."

. CC BY-NC-ND/ICRC/R.ElHage

وأضاف السيد "شتيلهارت" عقب زياراته الميدانية لمحافظات الأنبار وبغداد وكركوك قائلاً: "لقد تأثرت كثيراً بما رأيته وسمعته خلال زيارتي. النازحون يعيشون في ظروف مزرية، وقد تعرض بعضهم للإعتداء والتخويف عندما انتقلوا إلى مناطق جديدة. سنتابع الحوار مع أطراف النزاع حول مسؤولياتهم لحماية المدنيين والمحتجزين والجرحى والمرضى، وفقاً لمبادئ القانون الدولي الإنساني."

ومنذ بداية عام 2015 قدمت اللجنة الدولية لأكثر من نصف مليون شخص في العراق حصصًا غذائية تكفي لشهر واحد بالإضافة إلى مواد إغاثة أساسية أخرى. كما وُزّعت إمدادات طبية أساسية على 45 مرفق صحي في أنحاء البلاد. وعادت جهود اللجنة الدولية الرامية إلى تحسين إمدادات المياه بالنفع على أكثر من 400.000 شخص. كما يستمر موظفو اللجنة الدولية في زيارة أماكن الاحتجاز والسجون بهدف التأكد من تلقي المحتجزين معاملةً إنسانية.

وأضاف السيد "شتيلهارت": "لقد طالت معاناة العراقيين للغاية. وسوف يدوم أثر النزاعات المختلفة التي اندلعت والقتال المستعر في بلادهم لعدة أجيال. من هذا المنطلق تبرز أهمية بذل اللجنة الدولية جهودًا ضخمة في الوقت الحالي بهدف الحدّ من المعاناة التي يئنّ العراقيون تحت وطأتها."

يمكنكم تحميل مواد بث مرئية حديثة من العراق ذات جوددة عالية على الرابط التالي www.icrcvideonewsroom.org

يُرجى من الراغبين في الحصول على المزيد من المعلومات الاتصال بالمسؤولين عن العلاقات مع وسائل الإعلام:
السيد: رالف الحاج، بعثة اللجنة الدولية في بغداد، هاتف: +964 0790 191 6927
والسيدة: ديبه فخر، مقر اللجنة الدولية في جنيف، هاتف: +41 22 730 37 23 أو +41 79 447 37 26

 

اشترك في نشرتنا الإلكترونية