حلقة العمل الإقليمية الثانية لإعلام الحركة في بيروت

10 أيلول/سبتمبر 2019
حلقة العمل الإقليمية الثانية لإعلام الحركة في بيروت
CC BY-NC-ND / ICRC / BONNY FOO

انعقدت حلقة العمل السنوية الثانية لإعلام الحركة لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في بيروت في الفترة من 2 إلى 5 أيلول/سبتمبر 2019.

وقد جمعت هذه الفعالية، التي استمرت أربعة أيام ونظمتها اللجنة الدولية بالتعاون مع الاتحاد الدولي، كبار مسؤولي الإعلام في 11 جمعية وطنية في المنطقة، بما فيها سورية واليمن والعراق وليبيا.

وقال السيد خوسيه ديلغادو، نائب المدير الإقليمي لشؤون الحركة: "هذه هي حلقة العمل الإقليمية الثانية وترتكز على التوصيات المقدمة العام الماضي. وتمثل حلقة العمل فرصة مهمة لاجتماع كبار مسؤولي الإعلام في الجمعيات الوطنية ممن يعملون على خطوط المواجهة في النزاعات، وتبادل الخبرات وأفضل الممارسات معنا في مجالات مثل العلاقات مع وسائل الإعلام، ووسائل التواصل الاجتماعي، والإعلام الرقمي،" مشددًا على أن التعاون أحد الركائز الأربع لعمل اللجنة الدولية ويحظى بأهمية بالغة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.  

وأكد السيد جورج كتانة، الأمين العام لجمعية الصليب الأحمر اللبناني، في كلمته التي افتتح بها حلقة العمل، على رغبته في أن يرى "تعاونًا مستمرًا" بين مكونات الحركة الدولية الصليب الأحمر والهلال الأحمر، وحثّ الجيل الجديد من مسؤولي الإعلام في الحركة على الاندماج في العهد الجديد للتكنولوجيا والابتكار من أجل تقديم خدمة أفضل للمحتاجين.

وأضاف السيد سيد هاشم، المدير الإقليمي للاتحاد الدولي، في كلمته الافتتاحية: "مسؤولو الإعلام يتقدمون الصفوف في منظماتهم، فهم من يدير الأزمات ويحافظ على سمعة المنظمة، ويعطي صوتًا لمن لا صوت لهم، ويعضد مسعانا في كسب القبول." معبرًا عن قناعته بأن على الحركة مواصلة السعي للتحدث "بصوت واحد".

CC BY-NC-ND / ICRC / Bonny Foo

شهدت حلقة العمل مناقشات مستفيضة في موضوعات متعددة، أبرزها التفاعل مع المجتمعات المحلية والمساءلة، والوصول الآمن، وجمع التبرعات، وإدارة الأزمات المتعلقة بالسمعة. كما عرض المشاركون وتبادلوا خبراتهم في مجالات مثل وسائل التواصل الاجتماعي والتصوير والابتكار الرقمي. وقد دُعي أيضًا خبير في الإعلام الرقمي يعمل في الصين إلى التحدث في حلقة العمل حول التأثير المتنامي لتطبيق التواصل الاجتماعي TikTok الذي بدأ عدد من الجمعيات الوطنية حول العالم استخدامه لإنتاج مقاطع فيديو خفيفة ومشاركتها، تبث في طياتها رسائل إنسانية جدية تتعلق بمسائل مثل الإسعافات الأولية والتبرع بالدم.

عُقدت حلقة العمل الإقليمية للإعلام قبل 4 أشهر من انطلاق المؤتمر الدولي الثالث والثلاثين للصليب الأحمر والهلال الأحمر المقرر عقده في جنيف في كانون الأول/ديسمبر 2019.  وذكّر السيد ديلغادو المشاركين بأن أحد الموضوعات الرئيسية المطروحة على طاولة المؤتمر سيكون "الثقة في العمل الإنساني"، وهي قضية تقع في صلب التواصل الإعلامي الفعال. وأضاف "ليس هناك ما هو أثمن لعمل الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر ومكوناتها من ثقة الأشخاص والمجتمعات المحلية التي نخدمها" مشددًا على أهمية اتباع نهج إعلامي يقوم على التنسيق والتعاون بين مكونات الحركة بأكملها.

 من المتوقع انعقاد حلقة العمل الإقليمية الثالثة لإعلام الحركة في أيلول/سبتمبر 2020.