"تونيا"، أم وناجية من الإيبولا

18 آذار/مارس 2015

"تونيا كولي"، أم لطفلين وإحدى الناجيات من الإيبولا. لقد انتقلت إليها العدوى عند رعايتها لرضيع أختها المصاب. فقد كانت شقيقتها والدة الرضيع أصيبت بالفيروس عن طريق القابلة.

قدمت اللجنة الدولية للصليب الأحمر يد المساعدة إلى "تونيا" حيث وفرت لها المال اللازم الذي ساعدها على إرسال أطفالها إلى المدرسة وشراء الزي المدرسي لهم.

اشترك في نشرتنا الإلكترونية