من الأقوال إلى الأفعال: الاحتياجات المحلية لإثراء المناقشات العالمية

02 أيلول/سبتمبر 2015

كيف يمكنك التعامل في حالة وقوع زلزال أو تفشي فيروس أو أحد أحداث العنف؟

"من الأقوال إلى الأفعال"، هي مبادرة جديدة أطلقتها الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر بهدف لفت الانتباه إلى الأزمات الإنسانية التي يتعرض لها الملايين كل يوم، وجمع رؤى مختلفة عن كيفية مواجهة الأشخاص الذين يتمتعون بالدراية والمعرفة اللازمة التحديات المحلية والعالمية.

ويمكنكم زيارة الموقع التالي www.voicestoaction.org، للتعرف عن قرب على سيناريوهات حقيقية يواجهها الناس أثناء الكوارث الطبيعية أو حالات الطوارئ الصحية أو أحداث العنف واتخاذ قرارات بشأن كيفية التصدي لها.

وسيُطرح على زائري الموقع مجموعة من الأسئلة، مثل "في حال تفشي أحد الأوبئة في مدينتك، ما هي أهم بواعث قلقك؟ " ويجري بعد ذلك دعوتهم للمشاركة بأفكار وآراء حول كيفية مواجهة التحديات الإنسانية.

وسيجري جمع الردود وعرضها أثناء المؤتمر الدولي للهلال الأحمر والصليب الأحمر في كانون الأول/ ديسمبر حيث ستكون حكومات العالم وقادة الصليب الأحمر والهلال الأحمر على موعد لمناقشة العمل الإنساني المستقبلي.

يمكنك المشاركة في النقاش الذي يتناول التحديات الإنسانية من خلال الموقع الخاص بمبادرة " من الأقوال إلى الأفعال".

الإصغاء لأقوال المجتمعات المحلية للخروج بحلول على المستوى المحلي

تستضيف الجمعيات الوطنية للصليب الأحمر والهلال الأحمر خلال شهري أيلول/ سبتمبر وتشرين الأول/ أكتوبر سلسلة من الفعاليات الإنسانية التي ستقام في بعض البلدان حول العالم، من بينها ليبيريا ولبنان والنمسا وهندوراس وبنغلاديش.

وسيشارك في هذه الفعاليات أعضاء وقيادة المجتمعات المحلية ومتطوعون وممثلون لحكومات للتباحث حول الاحتياجات المحلية والتعاون معًا بشأن الخروج بحلول نابعة من قلب المجتمعات المحلية.

وستساهم النتائج التي ستسفر عنها الفعاليات في إثراء النقاش خلال المؤتمر الدولي، ما يضمن وصول احتياجات وأصوات من يمثلون المجتمعات المحلية إلى المحفل العالمي بصورة فعلية.

ويقول السيد "فيليب ستول"، نائب رئيس شعبة الإعلام في اللجنة الدولية "تبرز هذه المبادرة مدى قربنا من المجتمعات المضيفة وتنقل ما يقولونه إلى قلب مناقشات المؤتمر الدولي".

"ولدينا قناعة بأن الأفكار والحلول التي سيجري جمعها من جميع أرجاء العالم ستتحول إلى عمل فعلي في المستقبل. "

يعد المؤتمر الدولي للصليب الأحمر والهلال الأحمر المنعقد كل أربع سنوات، محفلاً غير سياسي لصناع القرار الحكوميين وقادة الصليب الأحمر والهلال الأحمر لمناقشة التحديات والاحتياجات الإنسانية الأكثر إلحاحًا.