زلزال نيبال: استجابة الصليب الأحمر لحالة الطوارئ

27 نيسان/أبريل 2015
زلزال نيبال: استجابة الصليب الأحمر لحالة الطوارئ

تكثف الحركة الدولية للهلال الأحمر والصليب الأحمر من جهودها حاليًا لمساعدة شعب نيبال في أعقاب الزلزال المدمر الذي خلف أكثر من 5000 قتيل و10000 جريح والآلاف من المشردين، الذين يعيشون في مراكز إيواء مؤقتة.

وتدعم اللجنة الدولية جمعية الصليب الأحمر النيبالي في استجابتها للاحتياجات المتزايدة للأسر والمجتمعات المحلية المتضررة. ويشمل هذا الدعم إعادة الاتصال بين أفراد العائلات المشتتة بسبب الزلزال، وتوفير مواد الإسعافات الأولية الأساسية والدعم الضروري. وقد كان متطوعو الصليب الأحمر النيبالي من بين أول الذين وصلوا لعلاج الجرحى وإنقاذ المحاصرين وذلك بفضل توافر معدات الطوارئ.

وتعمل اللجنة الدولية أيضًا على تعزيز الإدارة السليمة والكريمة للجثث، لتجنب حرق الجثث مجهولة الهوية أو دفنها على عجل. ولهذا الغرض زودت اللجنة الدولية دائرة الطب الشرعي بـ 400 من أكياس حفظ الجثث. بالإضافة إلى ذلك، أمدت اللجنة الدولية المستشفيات بسبع مجموعات من أدوات تضميد الجراح لعلاج المصابين من جراء الزلزال.

للحصول على أحدث المعلومات حول عملنا في نيبال، اضغط هنا

إعادة الاتصال بين أفراد العائلة

هل تشعر بالقلق بشأن أحد أفراد الأسرة في نيبال؟ يمكنك زيارة موقع إعادة الروابط العائلية familylinks.icrc.org لتسجيل اسم أو البحث عن قريب مفقود.

هل تضررت بسبب الزلزال وتريد إبلاغ أسرتك بمكانك؟ يمكنك تسجيل اسمك هنا حتى يعلم الناس أنك بخير.

CC/Carl Whetham/IFRC

قدم دعمك للصليب الأحمر

أطلق الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر نداء طارئا لمساعدة 75000 شخص تضرروا من الزلزال. ومن شأن هذا النداء السماح للصليب الأحمر والهلال الأحمر بتوفير الإمدادات المهمة والمنقذة للحياة مثل المأوى في حالات الطوارئ والمستلزمات المنزلية الأساسية والخدمات الصحية العاجلة والرعاية الصحية بما في ذلك الدعم النفسي والاجتماعي، بالإضافة إلى دعم سبل كسب الرزق وعلميات الدفن بطريقة كريمة. قدم دعمك إلى هذا النداء.

تابعوا على Storify :  

اشترك في نشرتنا الإلكترونية