عين على
الصومال

تتعاون اللجنة الدولية مع جمعية الهلال الأحمر الصومالي لمساعدة ضحايا النزاع والكوارث الطبيعية في الصومال. فقد أدى الجفاف الشديد الذي ضرب مناطق عديدة بالبلاد إلى انتشار المجاعات، ما جعل ظروف الحياة شبه مستحيلة ووضع النساء والأطفال في خطر. وتعمل اللجنة الدولية للصليب الأحمر على تقديم المساعدات الإنسانية العاجلة ونشر الوعي حول القانون الدولي الإنساني وزيارة المحتجزين وإعادة لم شمل العائلات التي فرقها النزاع. إن النزاع الدائريشتت القرى والعائلات ويضعهم في ظروف خطرة.
نقوم في اللجنة الدولية بنشر أخبار الصومال لإتاحة المعلومات عن أحوال السكان وقصصهم الإنسانية أولاً بأول.ومتابعة عمل اللجنة الدولية في العاصمة الصومالية مقديشو.

الأخبار
بالأرقام

شهد عام 2016:

  • 100,000
    شخص استفادوا من الإغاثة النقدية وبرنامج النقد مقابل العمل
  • 11,000
    محتجز حصلوا على المواد الغذائية ومواد أساسية أخرى شملت معجون الأسنان وملابس
  • 4
    مستشفيات تم دعمهم وقدموا الرعاية إلى 5,000 من المصابين بسبب الأسلحة
  • 380,000
    شخص حصلوا على المواد الغذائية والمستلزمات المنزلية
  • 800
    ضابط تلقوا تدريبات في مجال القانون الدولي الإنساني أو حصلوا على تدريب للمدربين في نفس المجال
  • 4,634