جمهورية أفريقيا الوسطى: ما زال المدنيون في حالة ضغط وتوتر

04 شباط/فبراير 2015
جمهورية أفريقيا الوسطى: ما زال المدنيون في حالة ضغط وتوتر
بانغي، 29 كانون الثاني/يناير 2015. حصة تدريبية بشأن مبادئ اللجنة الدولية للصليب الأحمر وأنشطتها قبل توزيع المؤن الغذائية على النازحين في موقع مونت كارمل في بيمبو (بانغي). CC BY-NC-ND/ICRC/Ronald Kradjeyo

عاد التوتر إلى عاصمة جمهورية أفريقيا الوسطى بانغي في الأسابيع الأخيرة. وتم التبليغ عن حوادث سطو واختطاف في الأحياء الشمالية بالمدينة. واضطر العاملون في المجال الإنساني للحد من تنقلاتهم نظرا لحالة انعدام الأمن السائدة في المدينة، مما قد يعوق عمليات تقديم المساعدة ويؤثر في ظروف عيش السكان الذين يعتمدون على هذه المساعدات الإنسانية.

وما زال المدنيون في بعض المدن والبلدات الريفية يعانون من عواقب أعمال الجماعات المسلحة وأعمال الإجرام السائدة. وفي 27 كانون الثاني/يناير الماضي مثلا، أدت بعض التوترات المرتبطة بوجود رجال مسلحين إلى سقوط ضحايا في العديد من القرى الواقعة على طول محور كاغا باندورو- بوتو واضطر السكان للنزوح نحو كاغا باندورو.

واضطر معظم أهل بلدة مبيريس الواقعة على بعد 90 كيلومترا في الجنوب الشرقي لمدينة كاغا باندورو للهروب من بيوتهم في كانون الأول/ديسمبر الماضي بسبب المواجهات بين الجماعات المسلحة. وشهدت مدينة بامباري موجات عنف جديدة في نهاية 2014 وبداية 2015. وكما يحدث غالبا للأسف، فقد تعرض المدنيون لأعمال انتقامية على يد رجال مسلحين وتعرضت أملاكهم للنهب وبيوتهم للحرق.

وشهدت بلدة بوتوبادجيا وبلدة نداسيما وعدة قرى مجاورة لبامباري مواجهات بين جماعات مسلحة أسفرت أيضا عن سقوط عدة قتلى وجرحى. وبعد أن كان آلاف الأشخاص قد بدؤوا يعودون إلى بيوتهم ليلة أعياد رأس السنة اضطروا أن يولّوا أدراجهم نحو أماكن استقبال النازحين أو أن يختبؤوا مجددا في الأدغال.

 نازحة تنقل بعض المؤن الغذائية التي استلمتها من اللجنة الدولية في 29 كانون الثاني/يناير 2015. CC BY-NC-ND/ICRC/Ronald Kradjeyo

ويظل الوضع الإنساني مقلقا أيضا في المدن والقرى الأخرى داخل البلد. أما في قرية غبانغو، الواقعة بين دامارا وبوكا على بعد 210 كيلومترا شمال بانغي، فيعيش أكثر من ألف شخص تقريبا في الأدغال منذ أسابيع هربا من هجمات الرجال المسلحين. وقد أحرق أكثر من 200 منزل.

وقال رئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر في جمهورية أفريقيا الوسطى، السيد جان فرانسوا سانغسو: "إننا نواصل تذكير جميع أطراف النزاع ومن بحوزتهم أسلحة بأنه يجب عليهم احترام المدنيين والامتناع عن مهاجمة المدنيين وحاملي السلاح الذين لم يعودوا في حالة تمكنهم من بالقتال".

وقد اضطلعت اللجنة الدولية من 17 تشرين الثاني/نوفمبر 2014 إلى 25 كانون الثاني/يناير 2015 بالاشتراك مع متطوعي الصليب الأحمر لجمهورية أفريقيا الوسطى بما يلي:

  • زيارة أكثر من 650 محتجزا ومساعدتهم في مختلف أماكن الاحتجاز في البلد؛
  • تمكين أكثر من 90 عائلة من الحصول على أخبار أقاربها النازحين؛
  • إجراء أكثر من 800 فحص للعلاج في مستشفى بانغي المجتمعي؛
  • إجراء أكثر من 7000 فحص للعلاج في المستشفى الحكومي في كاغا باندورو؛
  • إعطاء أكثر من 250 جرعة من اللقاح المضاد للكزاز للأطفال المتراوحة أعمارهم من سن الولادة إلى 12 شهرا وأكثر من 180 جرعة للنساء في سن الإنجاب في كاغا باندورو؛
  • إجراء أكثر من 150 عملية جراحية في مستشفى بانغي المجتمعي وأكثر من 30 أخرى في كاغا باندورو؛
  • التكفل بما لا يقل عن 10 أشخاص من ضحايا العنف الجنسي في كاغا باندورو؛
  • علاج أكثر من 1700 حالة ملاريا بسيطة في رافاي وأوبو وبيراو؛
  • توزيع طرود من المؤن الغذائية تحوي الملح والزيت النباتي والأرز والفاصولياء على أكثر من 18000 نازح في بانغي؛
  • تقديم المستلزمات المنزلية الأساسية إلى أكثر من 2400 نازح في نداسيما الواقعة على محور بامباري-إيبي؛
  • تقديم بذور جيدة النوعية وأدوات إلى أكثر من 730 مزارعا من مزارعي الخضر والفواكه في كاغا باندورو وفي بيراو لكي يستأنفوا زراعتهم هذه؛
  • مواصلة تقديم 200000 لتر من المياه الصالحة للشرب في المتوسط يوميا إلى النازحين في موقع مطار بانغي؛
  • ضمان استفادة سكان نديلي من 250000 لتر من المياه الصالحة للشرب يوميا عبر شبكة شركة توزيع المياه الصالحة للشرب في أفريقيا الوسطى (SODECA)؛
  • توزيع ما مجموعه 2442000 لتر من المياه الصالحة للشرب على نازحي مدينة كاغا باندورو؛
  • تقديم 50000 لتر في المتوسط يوميا من المياه الصالحة للشرب على النازحين بموقع سانغاريس في بامباري؛
  • تزويد مستشفى بامباري الإقليمي يوميا بالمياه الصالحة للشرب؛
  • توعية أكثر من 700 ممثل عن جمعيات وتجمعات الشباب والنساء في دوائر بانغي بأنشطة الصليب الأحمر،
  • تنظيم حصة تدريبية في بانغي عن الحماية التي يتمتع بها الصحفيون بموجب القانون الدولي الإنساني وقد شارك فيها 40 صحفيا من الإذاعات المجتمعية للأقاليم.

للمزيد من المعلومات، يُرجى الاتصال:
بالسيد Germain Mwehu، بعثة اللجنة الدولية في بانغي، الهاتف: 23675643007+
أو بالسيدة Thomas Glass ، مقر اللجنة الدولية في جنيف، الهاتف: 41227303149+ أو 41792446405+

الصور: CC BY-NC-ND/ICRC/Berrad Ahmed/Ronald Kradjeyo

الشاب فابريس فاندوما افترق عن أبويه ووجد عائلته في 10 كانون الثاني/يناير 2015 بفضل الصليب الأحمر لأفريقيا الوسطى واللجنة الدولية

الشاب فابريس فاندوما افترق عن أبويه ووجد عائلته في 10 كانون الثاني/يناير 2015 بفضل الصليب الأحمر لأفريقيا الوسطى واللجنة الدولية

توزيع المؤن الغذائية على النازحين في موقع مونت كارمل في بيمبو (بانغي) في 29 كانون الثاني/يناير 2015.

توزيع المؤن الغذائية على النازحين في موقع مونت كارمل في بيمبو (بانغي) في 29 كانون الثاني/يناير 2015.

اشترك في نشرتنا الإلكترونية