الهلال الأحمر المصري و اللجنة الدولية للصليب الأحمر يحتفلان بيومهم العالمي عبر الإنترنت

11 آيار/مايو 2020
الهلال الأحمر المصري و اللجنة الدولية للصليب الأحمر يحتفلان بيومهم العالمي عبر الإنترنت
لقطة من الاحتفال باليوم العالمي للحركة الدولية عبر الإنترنت

القاهرة، 11 مايو2020 - تحت شعار #استمر_بالتصفيق، احتفل الهلال الأحمر المصري بالتعاون مع شركائه في الحركة الدولية للصليب والهلال الأحمر، بما فيهم بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر فى القاهرة ، باليوم العالمي للصليب الأحمر والهلال الأحمر عبر الإنترنت بمشاركة أكثر من 1000 متطوع، في إطار الاحتفاء العالمي بشجاعة موظفي الحركة الدولية ومتطوعيها، والخدمات الإنسانية المتنوعة التى يقدمونها فى مختلف المجتمعات،

يأتي الاحتفال هذا العام في الوقت الذي يستجيب فيه عشرات الآلاف من المتطوعين في الحركة الدولية الصليب الأحمر والهلال الأحمر لأكثر قضايا الصحة العامة تحديًا في عصرنا، جائحة فيروس كورونا المستجد حيث اجتمعت مكونات الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر معًا لتوفير خط دفاع ثانٍ للحكومات وأنظمتها الصحية لمكافحة هذا الوباء. يعمل مئات الآلاف من متطوعي الصليب الأحمر والهلال الأحمر على مدار الساعة للحفاظ على صحة وسلامة المجتمعات في جميع أنحاء العالم.

جانب من احتفال متطوعين الهلال الأحمر المصري باليوم العالمي للحركة الدولية للهلال الأحمر والصليب الأحمر

وخلال الاحتفال الذي تم لأول مرة عبر الإنترنت، أظهر المتطوعون من الفروع المختلفة للهلال الأحمر المصري تقديرهم للعاملين في مجال الرعاية الصحية وزملائهم المتطوعين الذين يعملون في هذا الظرف الاستثنائي.

وخلال كلمتها التي وجهتها إلى جموع المتطوعين والعاملين بالهلال الأحمر المصري بهذه المناسبة ، أكدت معالى السيدة الوزيرة / نفين القباج  نائب رئيس الهلال الأحمر المصري أنها تحرص يوميا على متابعة حجم الأعمال الهائلة التي يقدمها المتطوعون في كافة المحافظات في الاستجابة لفيروس كورونا المستجد ، وقالت " أشكر من كل قلبي كل متطوع ومتطوعة بالهلال الأحمر المصري ، ثقوا أننا معكم وخلفكم ، ندعمكم ونقدركم ، فأنتم أساس هذه الجمعية وقوامها ، وكل التحية لكل شخص منكم لا يدخر جهدا في سبيل أن نخرج جميعا من الأزمة الحالية بأمان "

جدير بالذكر أن الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر تحتفل يوم 8 مايو من كل عام باليوم العالمي للصليب الأحمر والهلال الأحمر، وهو يوم ميلاد مؤسس الحركة الدولية، هنري دونان، وهي أﻛﺑر ﺷﺑﻛﺔ إﻧﺳﺎﻧﯾﺔ في اﻟﻌﺎﻟم تعمل على مساعدة الملايين من الناس في حالات النزاعات والكوارث الطبيعية.

وفي هذا السياق، قال رونالد أوفترنجر، رئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر بالقاهرة، "هذا العام نحن فخورون بموظفينا والمتطوعين والعاملين بمجال الصحة ونود أن نعبّر بقوة عن امتناننا لعملهم فى الخطوط الأمامية فى مواجهة جائحة كورونا ولمجهوداتهم للحفاظ على صحة وسلامة المجتمعات حول العالم".

بينما قال الدكتور حسام الشرقاوي المدير الإقليمي للاتحاد الدولي للصليب الأحمر والهلال الأحمر أثناء الاحتفالية "أظهرت جائحة كوفيد 19 مجددا أهمية دور الجمعيات الوطنية للهلال الأحمر والصليب الأحمر كخط الدفاع الأول خلال الأزمات الإنسانية.. من هنا علينا أن نستمر في توفير الدعم الكامل لهم. أتقدم بالتهنئة لكل متطوع وعامل في الهلال الأحمر المصري بمناسبة الثامن من مايو وأعبر عن فخري بكل ما يقومون به."

يذكر أن الهلال الأحمر المصري يعمل مع بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر في مصر كشركاء في تقديم المساعدة إلى المتضررين في حالات الأزمات، والتدخل السريع في حالات الطوارئ، وإعادة الروابط العائلية، ونشر القواعد الأساسية للقانون الدولي الإنساني، ونشر المبادئ الأساسية السبعة للحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر ألا وهي: الإنسانية، وعدم التحيز، والحياد، والاستقلال، والخدمة التطوعية، والوحدة، والعالمية.  

وفي هذا الإطار، تجدد مكونات الحركة الدولية التزامها بتقديم الخدمات الإنسانية للمجتمعات في كل حالات الطوارئ والكوارث.