جنوب السودان: مئات الآلاف من الأشخاص يواجهون نقصاً خطيراً في المواد الغذائية

11 كانون الأول/ديسمبر 2015
جنوب السودان: مئات الآلاف من الأشخاص يواجهون نقصاً خطيراً في المواد الغذائية
©Jacob Zocherman/ICRC

جنيف/جوبا (اللجنة الدولية للصليب الأحمر) _ أفادت اللجنة الدولية للصليب الأحمر اليوم مع الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر والصليب الأحمر لجنوب السودان أن مئات الآلاف من مواطني جنوب السودان يواجهون نقصاً حاداً في المواد الغذائية وحالة جوع منذرة بالخطر بعد عامين من القتال الدائر في هذا البلد.

وقال السيد "يورغ إغلين"، رئيس بعثة اللجنة الدولية في جنوب السودان: "يواجه مئات الآلاف من مواطني جنوب السودان نقصاً خطيراً في المواد الغذائية". وأضاف قائلاً: "بلغ مستوى الجوع حداً خطيراً. وتزايدت الاحتياجات الطبية. وأصبحت الحياة في جنوب السودان تتسم بالفوضى والخطورة على حد سواء، ونحن نسعى إلى تقديم المساعدة من خلال تحسين فرص الحصول على المواد الغذائية والرعاية الصحية".

وعلى الرغم من إبرام اتفاق للسلام، فإن العواقب الإنسانية المترتبة على عامين من النزاع لا تزال تثير قلقاً بالغاً. وبالإضافة إلى الاحتياجات الغذائية الضخمة، فقد انفصل الكثير من الأشخاص عن أحبائهم ولا يزال ملايين الناس يأملون بشدة في العودة إلى ديارهم.

وبالنسبة للكثيرين في جنوب السودان، فقد كان العامان الماضيان فترة لم يعرفوا فيها سوى الهروب -- بحثاً عن الغذاء والرعاية الصحية ولاتقاء أخطار الحرب والاعتداءات الجنسية.

وتعمل حركة الصليب الأحمر، جنباً إلى جنب مع اللجنة الدولية، من أجل تلبية أشد الاحتياجات الإنسانية إلحاحاً في جميع أنحاء جنوب السودان. ويحظى الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر والصليب الأحمر لجنوب السودان بدعم جمعيات الصليب الأحمر الأسترالي والدانمركي والسويدي والسويسري والكندي والنرويجي والهولندي.

:يعرض هذا الفيديو القصير لمحة عن عملنا للاستجابة للاحتياجات الطارئة الغذائية لسكان جنوب السودان

للمزيد عن الوضع الانساني في جنوب السودان، شاهد الفيديو:

جنوب السودان: النازحون بسبب النزاع، ومواجهة الجوع

شاهد أيضا الصفحة الخاصة:

الفوضى عنوان حياة النزوح في جنوب السودان

__________________________________________________________________________

ملاحظة للمحررين:

تعرض اللجنة الدولية هذا الشهر، من خلال مجموعة من القصص وأشرطة الفيديو والصور، مشاهد تعكس حياة الكثيرين في جنوب السودان خلال العامين الماضيين. ولإبراز مصاعب الحياة اليومية التي يواجهها الأشخاص الفارون في جنوب السودان، سنطرح ثلاثة أسئلة تعبر عن هذه الشدائد:

كيف يمكنك البقاء على قيد الحياة دون طعام؟

تجمّع آلاف الجوعى والنازحين في قرية "كولاباتش" الواقعة في ولاية جونقلي. وتعيش السيدة "نياثون بور" التي فرت من أعمال العنف التي شهدتها ملكال، وهي البلدة التي تنحدر منها، تحت شجرة مع أطفالها وأحفادها. وقالت السيدة "بور" بعد انتهائها من طهي حبوب حصلت عليها في إطار عملية توزيع اللجنة الدولية لمواد غذائية لفائدة 000 24 شخص: "لا يزال أطفالي جائعين بالفعل". وأردفت قائلة: "ولكنني لا أقوم سوى بحمايتهم. فإذا طبخت جميع ما لدي من طعام مرة واحدة، فلن يبقى لهم ما يأكلونه غداً". وتتاح، اعتباراً من 11 كانون الأول/ديسمبر، التسجيلات المعدة للبث التلفزيوني على الموقع التالي: www.icrcvideonewsroom.org.

ماذا ستفعل حينما تكون مريضاً أو مصاباً ويكون مرفق الرعاية الصحية الذي تتردد عليه مغلقاً؟

وقع مستشفى "كودوك" في مرمى تبادل لإطلاق النار أثناء اقتتال دار في شهر تموز/يوليو. وقُتل شخصان وتوفي 11 مريضاً في الأيام التي تلت هذه الحادثة نظراً لاضطرار موظفي المستشفى من السودانيين الجنوبيين وأعضاء الفريق الجراحي التابع للجنة الدولية إلى مغادرة المستشفى. واضطر المريض "جوزيف دينغ" أيضاً إلى الفرار على الرغم من إصابته برصاصة في ساقه. وقال السيد "دينغ": "لقد كان هذا الهجوم تجربة سيئة لنا جميعاً، بما في ذلك الأطباء". وتتاح، اعتباراً من 15 كانون الأول/ديسمبر، التسجيلات المعدة للبث التلفزيوني على الموقع التالي: www.icrcvideonewsroom.org.

بمن ستتصل هاتفياً إذا انفصلت عن أسرتك بحيث لا يكون بإمكانك سوى إجراء مكالمة هاتفية لمدة ثلاث دقائق؟

ينفصل آلاف الأشخاص الذين يفرون من العنف عن أفراد أسرهم ولا يملكون أية وسيلة للاتصال بهم. وتوفر اللجنة الدولية، بدعم من الموظفين والمتطوعين التابعين للصليب الأحمر في جنوب السودان والمنتشرين في جميع أنحاء البلد، مكالمات هاتفية قصيرة ولكنها ضرورية بالهاتف الساتلي أو الهاتف المحمول بحيث يتاح فيها لأفراد الأسرة التواصل. وقد وثق المصور "جايلز دولي" هذه المكالمات الهاتفية عن طريق إقامة استوديو تصوير يعتمد فيه على كل شخص على ذاته لالتقاط صور شخصية مؤثرة لأفراد الأسرة الذين يتواصلون عن طريق الهاتف. وتتاح لغرف الأخبار، اعتباراً من 17 كانون الأول/ديسمبر، صور عالية الاستبانة ونص المعلومات الأساسية على الموقع التالي: www.icrc.org.

لمزيد من المعلومات يرجى الاتصال:
بالسيدة "Yamila Castro"، اللجنة الدولية للصليب الأحمر، جوبا، الهاتف: +211 0923 158 196 أو 912 360 038 / 954 897 618
أو السيد "Jason Straziuso"، اللجنة الدولية للصليب الأحمر، نيروبي، الهاتف: +254 733 622 026
أو السيدة "Aurélie Lachant"، اللجنة الدولية للصليب الأحمر، جنيف، الهاتف: +41 22 730 2271 أو +41 79 217 3217
أو السيد "Marial Mayom "، الصليب الأحمر لجنوب السودان، جوبا، الهاتف: +211 (0)921115955
أو السيد " Paul Jenkins"، الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر، جوبا، الهاتف: +211 (0) 912179511