اليمن: اللجنة الدولية تضاعف ميزانية المساعدات في ظل تدهور الأوضاع

25 نيسان/أبريل 2017

صرح مدير اللجنة الدولية للصليب الأحمر لشؤون الشرق الأوسط، السيد "روبير مارديني"، بأن الوضع الإنساني في اليمن يتدهور بسرعة، ولا بد من بذل جهود دولية مكثفة لتخفيف المعاناة. وأعلنت اللجنة الدولية أنها تعكف على تعزيز عملياتها ومضاعفة ميزانيتها المخصصة للبلد في هذه السنة لتصل إلى 90 مليون دولار. وتقدر نسبة من يحتاجون إلى شكل أو آخر من أشكال المساعدات الإنسانية بنحو 70 في المئة من السكان في اليمن.

وقد أُوفد فريق جراحي تابع للجنة الدولية إلى مدينة الحديدة الساحلية، ومن المقرر أن يصل فريق آخر إلى عدن. وتجري مضاعفة عدد العاملين الدوليين باللجنة الدولية في البلد، وزيادة عدد الموظفين المحليين بمقدار الثلث.

وقال السيد مارديني: "إن الاحتياجات كثيرة والوقت قصير. وشبح المجاعة يخيم على البلد. والسبب الرئيسي في المعاناة هو النزاع الجاري. إنه يدمر البلد، فلم تعد نسبة مرافقه الطبية القادرة على العمل تتجاوز 45 في المئة. ويُنتهك القانون الدولي الإنساني ومن يدفع الثمن هم المدنيون والهياكل المدنية."

وأضاف السيد مارديني: "من القضايا الرئيسية الأخرى التي يتعين التعامل معها شدةُ القيود المفروضة على استيراد السلع وحركة هذه السلع والأدوية داخل البلد. فاليمن يعتمد على الواردات. ومن الناس من يعانون ويلقون حتفهم لا بسبب القتال فحسب ولكن أيضاً بسبب الأمراض المزمنة وغير المزمنة. لا بد من تخفيف هذه القبضة المُحكمة. فمن شأن ذلك أن يساعد كثيراً على التخفيف من معاناة الناس."

وتشعر اللجنة الدولية أيضاً ببالغ القلق من عدم الوصول على نحو مجد إلى المحتجزين لدى جميع الأطراف، ومن التقارير التي تفيد عن تدهور ظروف الاحتجاز، ومن انقطاع الروابط العائلية. ومن المهم أن يسمح أطراف النزاع لموظفي اللجنة الدولية بالقيام في أقرب وقت ممكن بزيارة مَن ألقي القبض عليهم فيما يتصل بالنزاع، وبإعادة الروابط بين المحتجزين وعائلاتهم.

ومضى السيد روبير مارديني يقول: "ستظل اللجنة الدولية على أهبة الاستعداد للمساعدة في هذا المجال. يجب زيارة جميع المحتجزين فيما يتصل بالنزاع الراهن. فمن شأن ذلك أن يساهم مساهمة كبيرة في بناء الثقة المتبادلة بين مختلف الأطراف."

جاءت تعليقات السيد مارديني هذه في اليوم الذي اشتركت فيه الأمم المتحدة مع سويسرا والسويد في استضافة مؤتمر دولي كبير في جنيف للمناداة بجمع المزيد من التبرعات من أجل التصدي للأزمة الإنسانية في اليمن.

 

لمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال:

بالسيدة سمية بلطيفة (بالإنجليزية أو العربية)، بعثة اللجنة الدولية في صنعاء، الهاتف: 1967 607 73 00967 

أو السيدة "Iolanda Jaquemet"، مقر اللجنة الدولية في جنيف، الهاتف: 26 37 447 79 0041  

أو السيد "Ewan Watson"، مقر اللجنة الدولية في جنيف، الهاتف:  70 64 244 79 0041

 

اشترك في نشرتنا الإلكترونية