صفحة من الأرشيف: قد تحتوي على معلومات قديمة

زيمبابوي: جامعتان في الجولة الأخيرة من المسابقة الوطنية لمحاكاة الترافع أمام المحاكم

12-10-2012 بيان صحفي

هراري (اللجنة الدولية للصليب الأحمر) – تتنافس بمقرِّ المحكمة العليا في زيمبابوي (هراري) في 12 تشرين الأول/أكتوبر جامعة زيمبابوي مع جامعة ولاية ميدلاندز على لقب الجولة الوطنية لمحاكاة الترافع أمام المحاكم في مجال القانون الدولي الإنساني.

وسيشارك الفريق الفائز بالمركز الأول ممثلاً عن زيمبابوي في مسابقة محاكاة الترافع أمام المحاكم في مجال القانون الدولي الإنساني لعموم أفريقيا، والتي ستقام في تنزانيا.

تتطلب المسابقة السنوية من الطلاب تطبيق مبادئ القانون الدولي الإنساني أمام محكمة صورية. وسيقوم الطلاب في مسابقة هذا العام بمحاكاة أدوار الادِّعاء والدفاع في قضية عقيد بالجيش متهم بارتكاب جرائم أثناء حرب مع بلد مجاور.

يقول "باسكال كوتا" رئيس البعثة الإقليمية للجنة الدولية للصليب الأحمر في هراري: "يبدو أن مسابقة هذا العام ستكون حافلة بالإثارة، حيث سيتبارى الطلاب في مبارزة فكرية قوية لإظهار فهمهم للقانون". ويستطرد قائلاً: "نحن ننشر القانون الدولي الإنساني عن طريق هذه المسابقة، التي يُظهر من خلالها الطلاب أن لقانون الحرب تأثيراً حقيقياً وعملياً".

ستكون لجنة التحكيم برئاسة القاضي "جورج شيويشي"، رئيس المحكمة العليا، وعضوية كلٍ من العميد "تشارلز تارومبوا"، المدعي العام العسكري لقوات الدفاع في زيمبابوي، والمستشار الأكاديمي لدى اللجنة الدولية للصليب الأحمر، البروفيسور "غارث أبراهام" من جنوب أفريقيا.

يتضمن القانون الدولي الإنساني مجموعة من القواعد التي تهدف، من منطلق إنسانيّ، إلى الحدِّ من آثار النزاع المسلح، وهو يهدف أيضاً إلى حماية الأشخاص الذين لا يشاركون في الأعمال العدائية أو كفوا عن المشاركة فيها، ويقيَّد وسائل وأساليب الحرب.

تدعم اللجنة الدولية تدريس القانون الدولي الإنساني في مختلف أنحاء العالم وإجراء البحوث في هذا المجال، وتتعاون مع الجامعات لضمان توعية الطلاب بقواعد هذا القانون، وتطبيقهم لها ونشرها عندما يشغلون مناصب كبرى في المستقبل. وترعى اللجنة الدولية، منذ عام 2006، المسابقة الوطنية لمحاكاة الترافع أمام المحاكم في مجال القانون الدولي الإنساني في زيمبابوي.

للمزيد من المعلومات، يُرجى الاتصال:
بالسيد Tendayi Sengwe، اللجنة الدولية، هراري، الهاتف: 240960 772 263+