صفحة من الأرشيف: قد تحتوي على معلومات قديمة

كولومبيا: حملة وطنية من أجل حماية العاملين في مجال الصحة ومرافقها

31-07-2013 بيان صحفي 13/132

جنيف/بوغوتا (اللجنة الدولية والصليب الأحمر الكولومبي)- أطلقت اللجنة الدولية والصليب الأحمر الكولومبي حملة وطنية اليوم تدعو إلى وجوب حماية العاملين في مجال الرعاية الصحية وخدماتها ومرافقها ومركباتها.

ويقول السيد "فيرناندو خوسيه كارديناس"، رئيس الصليب الأحمر الكولومبي: "من شأن هجوم واحد على العاملين في مجال الصحة أو محاولة واحدة لإعاقة عملهم أن يعرض حياة أشخاص كثيرين للخطر وأن يؤدي ربما إلى عواقب واسعة النطاق. ولهذا السبب يجب حماية العاملين في مجال الصحة في كل الحالات والأزمان".

وأثناء عمل اللجنة الدولية في النزاع المسلح وأعمال العنف الأخرى في كولومبيا، سُجل ارتكاب 55 حالة انتهاكات بحق العاملين في مجال الصحة التابعين للجنة الدولية ومرافقها في عام 2010، و92 حالة في عام 2011، و88 حالة في عام 2012. وكانت قد سُجلت في 30 تموز/يوليو 97 حالة.

ويقول السيد "جوردي رايش"، رئيس بعثة اللجنة الدولية في كولومبيا: "لا ينذر عدد الهجمات الآخذ بالارتفاع بالخطر فحسب، بل تثير خطورة الحوادث داعيا خاصا إلى القلق. ويساورنا القلق الشديد إزاء العواقب من الناحية الإنسانية. وتشكل هذه الحملة نداء مكررا كي تحمي كل الأطراف العاملين في مجال الصحة ومرافقها في جميع الأوقات".

وتندرج الحملة في إطار مشروع عالمي أطلقته الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر في عام 2012 والمزمع انتهاؤه في عام 2015. ويرمي الغرض من الحملة إلى ضمان حماية العاملين في مجال الصحة ومرافقها من خلال تنظيم دورات تدريبية بشأن سلامة الموظفين؛ والتأكد من تحديد العاملين في مجال الصحة والمراكز الصحية والمستشفيات تحديدا واضحا بوضع شارة الحماية للصليب الأحمر؛ ومن خلال نشر المعرفة بالمسألة مباشرة في أوساط قوى الأمن والجهات الفاعلة المسلحة الأخرى وبواسطة الإذاعة والتلفزيون.

للمزيد من المعلومات، يُرجى الاتصال:
بالسيدة Érika Tovar، اللجنة الدولية، بوغوتا، الهاتف: 4910775 311 57 +
أو بالسيدة Nathaly Lurduy Castro، الصليب الأحمر الكولومبي، بوغوتا، الهاتف: 4763626 310 57 +
أو بالسيد Alexis Heeb، اللجنة الدولية، جنيف، الهاتف: 10 76 218 79 41 +