صفحة من الأرشيف: قد تحتوي على معلومات قديمة

شبه جزيرة كوريا: رئيس اللجنة الدولية يلفت الأنظار إلى محنة الأسر المنفصلة عن بعضها البعض منذ 60 عاما

27-08-2013 بيان صحفي 13/141

جنيف (اللجنة الدولية للصليب الأحمر)- غادر رئيس اللجنة الدولية السيد "بيتر ماورر" اليوم سيول في نهاية زيارتين رسميتين أجراهما إلى الكوريتين، التقى خلالهما كبار المسؤولين في البلدين.

وأكد الرئيس "ماورر" مُجددا أثناء زيارتيه عزم اللجنة الدولية على زيادة مشاركتها في شبه الجزيرة الكورية وتعاونها في هذه المنطقة، وعلى توسيع نطاق تلبيتها للاحتياجات الإنسانية. وبالإضافة إلى ذلك، أثار رئيس اللجنة الدولية مع ممثلين عن الحكومتين مسألة استمرار محنة آلاف أفراد الأسر الذين بقوا منفصلين عن بعضهم البعض دون أي اتصال منذ 60 عاما.

وقال السيد "ماورر": "تشكل إعادة استئناف الزيارات الأسرية الذي تم الاتفاق عليه في الآونة الأخيرة خطوة إيجابية للغاية. غير أن الوقت ينفذ من هؤلاء الأشخاص. وبالنظر إلى عدد الأسر المعنية بهذا الموضوع، نحث الحكومتين على بذل كل ما بوسعهما في سبيل تسريع وتيرة هذه الزيارات وتوسيع نطاقها، كي تتمكن كل الأسر من الاتصال ببعضها البعض في فترة زمنية معقولة. وتعتزم اللجنة الدولية تأدية دور في تسهيل هذه العملية، إن لزم الأمر".

وفي جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية، التقى السيد "ماورر" برئيس الجمعية الشعبية العليا السيد "كيم يونغ نام" ووزير الصحة العامة ونائب وزير الشؤون الخارجية ونائب مدير لجنة إعادة التوحيد السلمي للوطن الأم. وناقش إمكانية زيادة الأنشطة الحالية للجنة الدولية في مجالات الجراحة وإعادة التأهيل البدني والبنية التحتية للمياه والصرف الصحي. وبالإضافة إلى ذلك، أتاحت الزيارة فرصة لإجراء مشاورات مكثفة مع جمعية الصليب الأحمر لجمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية التي تُعد الشريك الرئيسي للجنة الدولية في البلد.

وأضاف رئيس اللجنة الدولية قائلا: "منذ عشرة سنوات، تساعد اللجنة الدولية، بالشراكة مع الصليب الأحمر الوطني، على تقديم خدمات إعادة تأهيل بدنية عالية الجودة في مركزين، أحدثا فرقا كبيرا بالنسبة إلى الأشخاص ذوي الإعاقة. وفي الآونة الأخيرة، وسعنا نطاق عملنا ليشمل أقسام جراحة العظام في أربعة مستشفيات إقليمية جددنا فيها أيضا بعض المرافق الأساسية. وأعربنا الآن عن عزمنا مواصلة هذه الأنشطة وتقديم المزيد من الدعم في مجال تحديث مرافق المياه والصرف الصحي".

وفي سيول، التقى السيد "ماورر" بالرئيسة "بارك غيون-هاي" ووزير الشؤون الخارجية ووزير الدفاع الوطني وكبار المسؤولين في الصليب الأحمر الوطني. وقال السيد "ماورر" عند توقيع اتفاق تعاون مع الحكومة من أجل تعزيز العلاقات والحوار عن الشؤون الإنسانية: "ازداد عملنا في كوريا الجنوبية الرامي إلى تعزيز القانون الدولي الإنساني والمشاركة مع السلطات في قضايا إنسانية عالمية زيادة مطردة في الأعوام الماضية. وهذا الوقت المناسب لتعزيز هذه العلاقة".
وفيما توقف السيد "ماورر" أثناء رحلته في "بيجين" في 24 آب/أغسطس، التقى بسرعة الرئيس الصيني " شي جين بينغ" في حفل نُظم لمنح ميدالية "فلورانس نيتينغايل" لستة ممرضين صينيين.

للمزيد من المعلومات، يُرجى الاتصال:
بالسيد Martin Unternaehrer ، اللجنة الدولية للصليب الأحمر بيجين، الهاتف: +86 139 10 44 92 74
والسيد Ewan Watson، اللجنة الدولية للصليب الأحمر جنيف، +41 22 730 33 45 أو +41 79 244 64 70
والسيد Sebastien Carliez، اللجنة الدولية للصليب الأحمر جنيف،  +41 22 730 28 81أو +41 79 536 92 37

الصور

رئيس اللجنة الدولية السيد  

رئيس اللجنة الدولية السيد "بيتر ماورر" وهو يلتقي رئيسة كوريا الجنوبية "بارك غيون-هاي"، في سيول في 27 آب/أغسطس.

رئيس اللجنة الدولية السيد  

رئيس اللجنة الدولية السيد "بيتر ماورر" مع مدير مستشفى جنوب "هوانغي" الإقليمية ورئيس بعثة اللجنة الدولية في جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية السيد "جان-لوك نوفيرا" خلال زيارته إلى المستشفى في "ساريون".
© ICRC