صفحة من الأرشيف: قد تحتوي على معلومات قديمة

غزة: اللجنة الدولية تشعر بالصدمة الشديدة من الأضرار التي لحقت بمباني وممتلكات الهلال الأحمر الفلسطيني

01-08-2014 بيان صحفي 14/134

جنيف / تل أبيب / غزة (اللجنة الدولية للصليب الأحمر) - تعبر اللجنة الدولية للصليب الأحمر عن صدمتها الشديدة جراء ما لحق بالمستشفيات التابعة لجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني ومكاتبها الفرعية فضلاً عن ممتلكاتها أثناء النزاع الدائر في غزة. وتعرّضمجمع للهلال الأحمر الفلسطيني في خان يونس لهجوم اليوم، وأصيب من جرائه خمسة من أفراد أسرة أحد العاملين في الهلال الأحمر الفلسطيني. وكان حوالي 250 شخصاً يحتمون بالمجمع عندما تعرض للهجوم.

ووقع يوم 30 تموز/يوليو المستشفى الرئيسي ومنشأة إدارية تابعان للهلال الأحمر الفلسطيني وهما مركزان يقدمان خدمات حيوية في حالات الطوارئ وخدمات إدارية في جميع أنحاء غزة وسط تبادل لإطلاق النيران.

وصرح مدير عمليات اللجنة الدولية في الشرق الأدنى والأوسط السيد روبير مارديني قائلاً: "يعمل موظفو الهلال الأحمر الفلسطيني ومتطوعوه على مدار الساعة من أجل إنقاذ الأرواح وتقديم المساعدة وإبقاء الأمل حياً في النفوس؛  ولكن مع تفاقم النزاع، ازدادت العقبات التي تعترض سبيلهم أثناء أداء عملهم والمخاطر التي يواجهونها على نحو مفزع". وأضاف السيد مارديني بقوله: "الهلال الأحمر الفلسطيني يقوم بعمل حيوي  واستثنائي وينبغي السماح لأفراده بالاستمرار في أداء عملهم على نحو آمن. وينبغي تدارك الانهيار الذي قد يصيب الحيز الإنساني بأي ثمن. وتناشد اللجنة الدولية جميع الأطراف مرة أخرى التوقف عن قتل المدنيين وإصابتهم وتعريضهم للخطر وإلحاق الدمار بالممتلكات المدنية على نطاق واسع".

وقد لقي اثنان من العاملين في الهلال الأحمر الفلسطيني حتفهما في غزة وجُرح أكثر من 40 من طواقم الطوارئ أثناء أداء واجبهم منذ أوائل تموز/يوليو. وأصيبت كذلك 26 سيارة إسعاف على الأقل بأضرار. ويحمل العاملون في الهلال الأحمر الفلسطيني وسيارات الإسعاف التابعة له في غزة، ومستشفياته ومكاتب فروعه جميعها وبكل وضوح شارة الهلال الأحمر الحامية لهم.

وتُذكِّر اللجنة الدولية جميع الأطراف على وجه الخصوص بواجبها المتمثل في احترام وحماية أفراد الخدمات الطبية وسيارات الإسعاف والمرافق الصحية، على النحو المنصوص عليه في القانون الدولي الإنساني. ويجب على أطراف النزاع ضمان عدم تعرُّض العاملين في مجال الرعاية الطبية للخطر أو الأذى، وعدم مهاجمة المستشفيات وسيارات الإسعاف أو إلحاق الضرر بها أو إساءة استخدامها.

للمزيد من المعلومات، يرجي الاتصال
بالسيد  Ran Goldstein ، اللجنة الدولية، تل أبيب،  الهاتف: +972 52 27 57 517
أو بالسيدة نادية دبسي ، اللجنة الدولية، القدس، الهاتف: +972 52 601 91 48
أو بالسيدة Maria Cecilia Goin ، اللجنة الدولية، غزة، الهاتف: +972526019150 أو +972 598935468
أو بالسيد Jean-Yves Clémenzo اللجنة الدولية، جنيف، الهاتف: +41 79 217 32 17