استجابة اللجنة الدولية لإحتياجات السوريين والمجتمعات المضيفة في الأردن في 2016

14 آيار/مايو 2017

معظم السوريين الذين إلتجأوا إلى الأردن أتوا حاملين القليل من الممتلكات أو بدونها. وبسبب طبيعة النزاع السوري الذي طال أمده، فقد استُنفِذَت مواردهم المالية بسرعة.
يعيش نحو 80 بالمائة من السوريين في مجتمعات محلية مُضيفة ويعتمدون على المنظمات الإنسانية لتأمين إحتياجاتهم الأساسية.

ولتحقيق هدفين في آنٍ معاً هما مساعدة اللاجئين السوريين من جهة وتخفيف العبء على المجتمعات المحلية من جهة ثانية، قامت اللجنة الدولية للصليب الأحمر بالتعاون مع الهلال الأحمر الأردني بتوزيع المواد الغذائية وغير الغذائية والمساعدات النقدية على 100 ألف من السوريين والأردنيين خلال عام 2016.

اشترك في نشرتنا الإلكترونية