صفحة من الأرشيف: قد تحتوي على معلومات قديمة

إصدار دراسة القانون العرفي تحت رعاية الاتحاد الأفريقي

31-10-2006 بيان صحفي 06/115

جنيف / أديس أبابا (اللجنة الدولية) ـ جرى استعراض دراسة للجنة الدولية للصليب الأحمر تحدّد 161 قاعدة للقانون الدولي الإنساني العرفي خلال حفل الإصدار للقارة الأفريقية والذي أقيم اليوم في أديس أبابا تحت رعاية الاتحاد الأفريقي.

وتبيّن الدراسة أن القانون الدولي الإنساني العرفي قد وسّع نطاق حماية ضحايا النزاعات المسلّحة غير الدولية مقارنة بما يكفله قانون المعاهدات مثل اتفاقيات جنيف وبروتوكولاتها الإضافية.

وعلى حين يستند قانون المعاهدات إلى الاتفاقيات المكتوبة, فإن القانون الدولي الإنساني العرفي ينبع من ممارسات الدول كما تعبّر عنها مثلاً الكتيبات العسكرية والتشريعات الوطنية والتصريحات الرسمية. وتعد القاعدة مندرجة ضمن القانون الدولي الإنساني العرفي الملزم إذا كانت تعكس الممارسات واسعة النطاق والمتواترة والمنتظمة للدول والمعتبرة بمثابة قانون.

وتتوقع اللجنة الدولية أن تُسْتَخدم الدراسة على نطاق واسع في تدريب الأفراد العسكريين وصياغة التشريعات الوطنية. ومن المأمول أن الباحثين والخبراء الحكوميين سوف يستخدمونها كأساس للنقاشات المتصلة بالتحديات الراهنة التي تواجه تطبيق القانون الدولي الإنساني.

وكان المؤتمر الدولي للصليب الأحمر والهلال الأحمر قد كلّف اللجنة الدولية بإجراء الدراسة في عام 1995. وقضى قانونيو اللجنة الدولية وخبراء في مختلف النظم القانونية وأكاديميون وأخصائيون من الحكومات والمنظّمات الدولية أكثر من ثمانية أعوام في استعراض ممارسات الدول عبر أنحاء العالم. كما استعرضوا أيضاً المصادر الدولية مثل الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي والمنظمات الدولية والمحاكم الدولية.

وخلال حفل الإصدار اليوم, قامت السيدة " جوليا دوللي جوينر " مفوّضة الاتحاد الأفريقي للشؤون السياسية والسيد " جاك فورستر " نائب رئيس اللجنة الدولية بعرض الدراسة التي نشرتها دار جامعة كيمبريدج للنشر أمام ممثلي الدول الأعضاء بالاتحاد الأفريقي والمجتمع الدبلوماسي والمنظمات الدولية والأكاديميين الأفارقة. ورأس الحدث, الذي يعد جزءاً من عملية إصدار الدراسة على الصعيد العالمي, السفير " برونو زيدويمبا " رئيس اللجنة الفرعية للاجئين والعائدين والنازحين داخ لياً التابعة للممثل الدائم للاتحاد الأفريقي.

     

  لمزيد من المعلومات, رجاء الاتصال بـ:  

  السيد Patrick Mégevand, بعثة اللجنة الدولية, أديس أبابا, هاتف: 66 83 51 115 251+  

  أو السيد Marco Jiménez Rodríguez, مقر اللجنة الدولية, جنيف, هاتف: 17 32 217 79 41+