ليبيا

لا تلوح في الأفق عودة قريبة لعشرات الآلاف من العائلات النازحة إلى ديارها مع احتدام القتال في ليبيا، ولا تزال هذه العائلات في حاجة ماسة إلى المساعدات الإنسانية.
وتعاني مناطق عديدة نقصًا في الوقود وانقطاع إمدادات الكهرباء والمياه، وتتزايد صعوبة الحصول على خدمات الرعاية الصحية.

آخر التحديثات
بالأرقام

خلال عام 2017

  • 280,000
    من النازحين والعائدين والفئات الأكثر ضعفًا من المقيمين حصلوا على الطعام في 36 موقع.
  • 290,000
    من النازحين والعائدين والفئات الأكثر ضعفًا من المقيمين حصلوا على مستلزمات منزلية أساسية.
  • 3,000
    من جرحى الحرب خضعوا لعمليات جراحية من قبل المستشفيات المدعومة من اللجنة الدولية.
  • 494
    من الأطراف الصناعية وأجهزة تقويم العظام تم توزيعها من خلال برنامج إعادة التأهيل البدني.
  • 124
    من متطوعي الهلال الأحمر الليبي خضعوا لدورات تدريبية في مجال الاستجابة للطوارئ.
  • 952
    عائلة استطاعت التواصل مع أفرادها المشتتين من خلال المكالمات الهاتفية أو المرئية أو عبر رسائل الصليب الأحمر.
  • 1,500
    من المتحجزين حصلوا على الملابس وعدة النظافة الشخصية والفرش.