ليبيا

لا تلوح في الأفق عودة قريبة لعشرات الآلاف من العائلات النازحة إلى ديارها مع احتدام القتال في ليبيا، ولا تزال هذه العائلات في حاجة ماسة إلى المساعدات الإنسانية. وتعاني مناطق عديدة نقصًا في الوقود وانقطاع إمدادات الكهرباء والمياه، وتتزايد صعوبة الحصول على خدمات الرعاية الصحية.

آخر التحديثات
بالأرقام

كانون الثاني/يناير - حزيران/يونيو 2018

  • 181,000
    من النازحين والعائدين وغيرهم من الفئات المستضعفة استفادوا من توزيعات مواد غذائية
  • 14,400
    شخص تلقى مساعدات نقدية ما أتاح لهم الحصول على احتياجاتهم اليومية
  • 162,000
    شخص استفاد من مستلزمات منزلية ومستلزمات نظافة شخصية.
  • 50,000
    شخص في الأجزاء الشرقية والجنوبية من البلاد استفاد من تحسين فرص الحصول على مياه الشرب، وتدابير التخلص من مياه الصرف وتنظيف آثار الفيضانات بعد وقوعها
  • 7,000
    مريض حصل على عبوّات الإنسولين وأدوية أخرى في مركزي علاج السكري في مصراتة وبنغازي.